الاقتصاد

رغم جغرافية العراق الغنية بالثروات رئيسها يصادق على موازنة 2019 بعجز 23 مليار دولار

سردار إبراهيم ـ xeber24.net

تشهد الجمهورية العراقية صراعات داخلية, بين السنة والشيعة, كما تعيش تحت تفجيرات المنظمات الإرهابية منذ أكثر من 10 سنوات , متزامناً مع فساد إداري واسع في أغلب مؤسسات الدولة.

ورغم أن الجغرافية العراقية غنية بالثروات الباطنية إلا أن رئيسها برهم صالح صادق اليوم الاثنين , على قانون الموازنة الاتحادية العامة للعام الحالي 2019، بعجز قدره 23 مليار دولار.

وصوت البرلمان العراقي، في 24 يناير/ كانون ثاني الماضي، على قانون الموازنة العامة الاتحادية للسنة المالية 2019، التي بدأت مطلع العام الجاري.

ونقلت رئاسة الجمهورية عن الرئيس صالح، تأكيده على ضرورة تأمين الخدمات الأساسية للمواطنين، والبدء بمرحلة البناء والإعمار.
وتقدر الموازنة الإيرادات بقيمة 106 تريليونات دينار (88.5 مليار دولار)، فيما قدرت النفقات بـ 133 تريليون دينار (111.5 مليار دولار)، وإجمالي عجز الموازنة بلغ 27 ترليون دينار (23 مليار دولار). ‎

وقدرت الموازنة حساب الإيرادات على أساس 56 دولارا لسعر برميل النفط، بمعدل تصدير 3 ملايين و880 ألف برميل يوميا.

ولم يذكر البيان الصادر اليوم، أو بيانات سابقة للحكومة والبرلمان بشأن مشروع الموازنة، عن قنوات الاقتراض لسداد الفجوة بين الإيرادات المالية والنفقات.

وكان العراق، أقر موازنة 2018 بعجز بلغ 11 مليار دولار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق