الأخبار

وزير الدفاع التركي يشكر اقليم كُردستان لما قامت به من إجراءات ضد المتظاهرين ويعلن استكمال الاستعدات للقيام بعمل عسكري شرق الفرات

نازرين صوفي – xeber24.net

تقدم وزير الدفاع التركي “خلوصي آكار” اليوم الثلاثاء 29/1/2019 بالشكر للحزب الحاكم في اقليم كُردستان العراق لما قاموا به من إجراءات ضد المتظاهرين الذين اقتحموا القاعدة العسكرية في شيلادزي بدهوك , كما اعلن استكمال الاستعدادات لتنفيذ العملية العسكرية في منبج السوري وشرق الفرات عندما يحن الوقت لذلك.

وقال أكار، إن القوات المسلحة التركية “أكملت استعداداتها للقيام بالمهام الملقاة على عاتقها في الشمال السوري” ويقصد محاربة كُرد روج آفا.
وادعى اكار بان الجيش التركي لا يستهدف الاكراد او العرب وانها ستستهدف قوات سوريا الديمقراطية.

وقال : “ليست لدينا مشاكل مع إخوتنا الأكراد والعرب، نحن كالجسد الواحد مع الأكراد الذين يعيشون في تركيا، ونتقاسم معهم أرضنا ورغيفنا، والقوات المسلحة في الداخل والخارج تستهدف (الإرهابيين) فقط” وفقاً لتعبيره.

كما نوه أكار بأن اتفاق أضنة المبرم بين أنقرة ودمشق عام 1998 يخول تركيا تنفيذ عمليات عسكرية داخل الأراضي السورية، مشيرا في هذا الصدد إلى احترام بلاده لوحدة أراضي كل من سوريا والعراق.

هذا في حين انها تسعى من خلال هذا الاتفاق الى احتلال الاراضي السورية بعد فشل رئيسه رجب طيب اردوغان من الحصول على موافقة من روسيا وامريكا.

كما تطرق أكار إلى حادث اقتحام متظاهرين كُرد غاضبين القاعدة العسكرية التركية في محافظة دهوك العراقية، وقال في هذا السياق: “نرحب بالتدابير والإجراءات التي اتخذتها إدارة إقليم شمال العراق بخصوص التحريض والاعتداء على القاعدة التركية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق