الأخبار

البارزاني يطمئن جاويش أوغلو ويتهم الكوردستاني بالوقوف وراء التظاهرات بعد صمته لقصف الطائرات التركية لسنوات

نازرين صوفي _xeber24.net

نشرت وسائل الاعلام التركية خبرا قالت فيه بان رئيس حكومة إقليم كوردستان العراق، هاتفَ وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو ،اليوم السبت 26 كانون الثاني،واكد له بأن الاوضاع في دهوك تحت السيطرة.

وطمئن البارزاني وزير الخارجية التركي وأكد له بأنه “تم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للحد من الأحداث الجارية في قضاء شيلادزي بمحافظة دهوك”.

ويأتي الاتصال الهاتفي بعد ان اقتحم المتظاهرون الأكراد الغاضبون من اهالي ضحايا القصف التركي على أراضي إقليم كورستان لسنوات، ونتيجة اخر قصف خلال الايام الثلاثة الماضية وراح ضحيتها 5 شهداء.

وتناغما مع الموقف التركي قال الحزب الديمقراطي بزعامة مسعود البارزاني رئيس اقليم كوردستان السابق بان حزب العمال الكوردستاني يقف وراء تلك المظاهرات التي طالبت برحيل القوات التركية عن اراضي اقليم كوردستان.

تجدر الاشارة إلى انه وبعد حرق المتظاهرون للاليات التركية ومقراتهم في القاعدة العسكرية في شيلادزي فرَّ عدد من الجنود الاتراك من القاعدة وتم اسر اثنين منهم من قبل المتظاهرين وجرح اثنين من المخابرات التركية ،تدخلت قوات البيشمركة وقدمت الدعم للجيش التركي واخلت القاعدة من المتظاهرين واعتقلت عدد كبير منهم.

وقال مصدر مطلع لموقعنا بان قيادات الديمقراطي تجري اتصالات مكثفة مع تركيا لتطمئنها وتؤكد لها بانها لجمت التظاهرات في دهوك وسوف تمنع تكرار حوادث مماثلة في المستقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق