شؤون ثقافية

(كان يصح أن توضع في بوتقة)

(كان يصح أن توضع في بوتقة)
 
نجلاء حسين
 
هى ليست أنفاسا تتسلل نحو الصدور
ليست كل الذكريات
كان يصح أن توضع في بوتقة
أو تتسع لها الرؤى التي تضيق
أو تميل بها الرؤوس فوق الوسائد
ولاحلم لعجائز تحت الثرى لم يبرحن وطأة الألم
ولا ألحانا تشدو كأسراب الحمام فوق حواف المنازل
ليست فقط الأصوات التي تلاحقنا فوق الدرج
تسبقنا نحو العتبات ثم ترافقنا حتى المغيب
بل كل تلك الألوان التي تبدو كغلالة
و التي لم نعن بذبولها
ولا كيف تنمحي تلك النقوش
هى كل الطرقات التي تخلو منها الخطى
أو وربما هى الحياة.!!
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق