اخبار العالم

بالصور: استمرار الدوريات المشتركة بين مجلس باب العسكري وروسيا في محيط منبج وتركيا ترفض وجود سوري في منبج

سردار إبراهيم ـ xeber24.org

بإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرار الانسحاب من سوريا, وبالتزامن مع إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالتهديد لإحتلال شرق الفرات بعملية عسكرية على غرار منطقة عفرين, دعت الادارة الذاتية الديمقراطية ومجلس سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب, الدولة السورية الى لعب دورها في حماية الحدود من التحرشات والتهديدات التركية بإحتلال شرق الفرات, والقيام بواجبها لمنع حدوث ذلك.

وضمن هذا الاطار قامت الادارة الذاتية بالتواصل والتنسيق مع الإدارة الروسية وتقديم خارطة طريق لإيجاد صيغة توافقية للادارة في شرق الفرات, وطلبت من موسكو أن تلعب دوراً وسيطاً وضامناً لهذه الخريطة, وتم على اساسها مشاورات ومباحثات.

وفي سياق ذات صلة أرسلت موسكو ومعها الجيش السوري قوات لتشارك مجلس الباب العسكري المنضوي تحت غطاء قوات سوريا الديمقراطية, في منطقة العريمة التي تبعد عن منبج 7 كم فقط , حيث تتواجد فيها القوات الأمريكية.

وقام الجيش الروسي اليوم بتسيير دوريات مشتركة مع مجلس الباب العسكري, إضافة الى تسيير دوريات مستقلة في محاولة منها لمنع حدوث أي هجوم من الفصائل السورية التابعة لتركيا وأيضا لمنع تركيا التفكير في الهجوم على المنطقة.

وشهدت منطقة تسيير دوريات رفع العلم الروسي إلى جانب رفع مجلس الباب العسكري وأيضا اعلام وحدات حماية الشعب.

و رفع علم مجلس الباب العسكري مع العلم الروسي ومع اعلام وحدات حماية الشعب فوق مبنى مجلس الباب العسكري وسط حضور عسكري روسي ملفت للنظر.

ويعتبر رفع العلم الروسي في منطقة العريمة الى جانب رفع علم مجلس الباب العسكري رسالة واضحة لتركيا قبل كل شيء.

والجدير ذكره فأن مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون كان قد طلب من قائد قوات سوريا الديمقراطية بعدم التسرع لإجراء صفقة مع حكومة الاسد في دمشق, حيث توالت التصريحات الأمريكية التي كانت تحمل الأطمئنان للشعب الكردي بأن أمريكا ستحمي الشعب الكردي في سوريا, حتى أن رئيسها ترامب هدد بتدمير الاقتصاد التركي إذا تعرضت للكرد وللقوات الكردية في سوريا.

في سياق ذات صلة أعلن المتحدث بأسم وزارة الخارجية التركي ’’ هامي أخصوي ’’ اليوم الجمعة 18/01/2019, بأي حضور للقوات السورية في منبج التي تعتبر حسب المواثيق والقوانيين الدولية جزء من الاراضي السورية المعترف بها ضمن قرارات الأمم المتحدة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق