logo

الأتراك في ألمانيا يدلون بأصواتهم في استفتاء التعديلات الدستورية

الأتراك في ألمانيا يدلون بأصواتهم في استفتاء التعديلات الدستورية
بدأ اليوم التصويت على استفتاء التعديلات الدستورية في تركيا للأتراك المقيمين خارج بلادهم. ويتوجه نحو 1.4 مليون تركي في ألمانيا للإدلاء بأصواتهم على الاستفتاء المثير للجدل وسط توتر في العلاقات الألمانية-التركية.
من بين أكثر من 3 ملايين شخص من أصل تركي في ألمانيا يتمتع نحو 1.4 مليون شخص بحق الإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على الإصلاح الدستوري التركي المثير للجدل اعتبارا من اليوم الاثنين (27 آذار/مارس 2017).
ويقيم أغلب من يحق لهم الانتخاب من الجالية التركية بولاية شمال الراين-ويستفاليا، حيث يقطن هناك نحو نصف مليون مواطن يحمل الجنسية التركية.
وستستمر فترة الاقتراع حتى التاسع من نسيان/أبريل المقبل في القنصليات التركية بوجه عام في ألمانيا. وسيكون هناك مراكز اقتراع في أماكن أخرى خارج القنصليات التركية.
كما ستتمكن الجاليات التركية في دول أوروبية أخرى من الإدلاء بأصواتها في الاستفتاء اعتبارا من اليوم على مدار أسبوعين.
وسيجرى الاستفتاء على التعديلات الدستورية في تركيا نفسها في 16 نيسان/أبريل المقبل. وتمنح التعديلات الدستورية صلاحيات واسعة للرئيس رجب طيب أردوغان. ومن المقرر نقل صناديق الاقتراع إلى تركيا عقب انتهاء فترة الاستفتاء في ألمانيا.
يذكر أن العلاقات الألمانية-التركية توترت خلال الأسابيع الماضية بسبب الخلاف على ظهور وزراء أتراك في فعليات لحشد تأييد الجالية التركية على التعديلات الدستورية.
وتنقسم الجالية التركية في ألمانيا على نحو حاد بين أنصار ومعارضي أردوغان واستفتائه الذي يطمح إليه.
(د ب أ,DW)

اضف تعليق

Your email address will not be published.