الأخبار

البنتاغون: لا علم لنا بما نقله أردوغان عن ترامب ونشدد بمخاطرة العملية وقلقون حيال ذلك

سردار إبراهيم ـ xeber24.net

مرة أخرى خرج الرئيس التركي بتصريحات تهديدية بشن عملية عسكرية ضد مناطق شمال وشمال شرق سوريا , وأن حديثه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كان إيجابيا.

هذا ما نشرته فقط وكالة الاناضول أما بقية الوسائل الاعلام التركية والقنوات التلفزيونية فقط نشرو القسم الأول من التقرير وهو أن أردوغان هدد ولم ينشروا أي شيئ عن أن حديثه كان ’’ إيجابياً ’’ ويعتقد أن كلمة إيجابية أضاف إليها وكالة الاناضول من عندها.

هذا التصريح وكون الوكالة رسمية لم يمضي وقتاً طويلاً حتى رد عليها البنتاغون باسم الدائرة الإعلامية في وزارة الدفاع الأميركية ، الكولونيل روبرت مانينغ الإثنين، قائلا ’’ إن القادة العسكريين الأميركيين اطلعوا على تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وقرروا عدم التعليق عليها، كون أردوغان نقل مواقف عن الرئيس دونالد ترامب لا علم للبنتاغون بها ’’.

وشدد مانينغ على أن البنتاغون يرى مخاطر مقلقة في ما لو قرر القادة الأتراك شن عمل عسكري بري للتوغل داخل سوريا.

وكان قد قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الإثنين إنه عازم على “التخلص” من المقاتلين الأكراد في شمال سوريا إذا لم يرغمهم الأميركيون على الانسحاب.

ويأتي هذا التهديد الجديد لأردوغان بعد ثلاثة أيام من محادثة هاتفية مع نظيره الأميركي دونالد ترامب وافق خلالها الرجلان على التعاون في شكل “أكثر فاعلية” في شمال سوريا.

ورغم ذلك، بدا أن أردوغان يترك الباب مواربا أمام حل وسط محتمل مع الولايات المتحدة البلد الشريك في حلف شمال الأطلسي.

وقال أردوغان في كلمة القاها بمدينة قونية “لقد تحدثت إلى ترامب. عن المسلحين ’’ ….. ’’ الانسحاب من شرق الفرات وإذا لم يرحلوا فسنتخلص منهم”.

وأضاف “لأننا شركاء استراتيجيون، يجب أن نقوم بما هو ضروري”، مع التكرار أن الهجوم التركي المحتمل يمكن أن يبدأ “في أي وقت”.

وجرت المحادثة الهاتفية الجمعة بعدما أعلن أردوغان الأربعاء أنه سيطلق عملية جديدة “في الأيام المقبلة” ضد مواقع وحدات حماية الشعب الكردية شرق الفرات في شمال سوريا.

وتدعم واشنطن مقاتلي وحدات حماية الشعب في مواجهة تنظيم داعش، لكن أنقرة تعتبرهم معادية وتهاجمهم ما بين الحين والآخر.

وجدد أردوغان الإثنين تهديداته رغم تحذيرات واشنطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق