منوعات

القضاء يلغي عشرات عمليات البيع المزورة لعقارات أصحابها خارج سوريا

هيوى عبود – xeber24.net

كشف رئيس نيابة “قطنا” القاضي “غالب سكيكر” عن وجود الكثير من حالات التزوير وخاصة من عصابات امتهنت نقل ملكية البيوت عن طريق تزوير العقود ولاسيما إذا كان أصحاب المنازل خارج سوريا, وقد وصلت الأمور إلى تقديم تقارير كيدية بأصحاب المنازل كي لا يعودوا للبلد ويستعيدوا منازلهم.

“سكيكر” أشار إلى أن المزورين عملوا على رفع دعاوى تثبيت البيع في المحاكم، و عند زيارة القاضي للبيت يراهم في المنزل ومع شهادة الشهود، ما يؤكد ملكيتهم للمنزل، لافتاً إلى تنبه وزارة العدل للموضوع حيث تم إصدار تعميم بضرورة تأكد القاضي من البصمة، ما أدى لاكتشاف حالات التزوير، وهو ما استدعى مراجعة الحالات التي ثبتت الملكية فيها للتأكد إن كانت مزورة أم لا، ومعالجة الموضوع وذلك بعشرات القضايا وبمبالغ وصلت لعشرات الملايين.

ويذكر أن عملية التحقق التي تقوم بها المحكمة السورية تعد من الإجراءات الهامة التي من شأنها أن تحافظ على ملكية العقارات وتساهم في الكشف عن حالات التزوير الكثيرة التي تمت بسب الفلتان الأمني وانتشار العصابات وغياب أصحاب المنازل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق