اخبار العالم

عقب التحذيرات الامريكية النهائية لتركيا رئيس مخابراتها في واشنطن

بعد ان وجه مجلس الشيوخ الامريكي تحذيرات نهائية بشأن تراجع تركيا عن الحصول على منظومة الصواريخ الروسية ” إس-400″ وتهديد الخارجية الامريكية بفرض عقوبات على انقرة اذا حصلت على تلك المنظومة,غادر هاكان فيدان رئيس المخابرات التركية إلى واشنطن للقاء أعضاء في مجلس الشيوخ ومسؤولين في المخابرات في محاولة لتطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادرها القول أن فيدان المقرب من الرئيس رجب طيب أردوغان، التقى مع أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي لبحث ملفات متعلقة بحلف شمال الأطلسي.

وذكرت المصادر أن قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي نوقشت في اجتماع مع أعضاء مجموعة مراقبة الأطلسي التي تضم أعضاء من حزبي مجلس الشيوخ.

وأضافت أن القضية لم تكن موضوع المناقشات المحوري مع أعضاء مجلس الشيوخ، كما أحجم الجانب التركي عن تركيز الاجتماعات عليها.

وعلى الرغم من تعاون الدولتين في ما يتعلق بالتحقيق في مقتل خاشقجي وإفراج أنقرة عن القس الأمريكي آندرو برانسون في أكتوبر بعد محاكمته بتهم متعلقة بالإرهاب، ما زالت هناك خلافات بينهما حيال عدد من القضايا، بينها السياسة الأمريكية في سوريا ومساعي أنقرة لشراء أنظمة صاروخية روسية وطلبها من واشنطن تسليم رجل الدين التركي فتح الله غولن الذي تتهمه بتدبير الانقلاب الفاشل عام 2016.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق