تحليل وحوارات

بكل صراحة : صالح مسلم يرد على وليد المعلم ويوضح وضعهم في إقليم كردستان ووضع الوجود الأمريكي في شرق الفرات

بكل صراحة : صالح مسلم يرد على وليد المعلم ويوضح وضعهم في إقليم كردستان ووضع الوجود الأمريكي في شرق الفرات

حوار :سعاد عبدي ـ xeber24.net

تشهد الشرق الأوسط والعالم تطورات سريعة من حيث المواقف والخطوات والسياسات التي يتخذها الدول لحماية مصالحهم وأجنداتهم , وتركز بالشكل المباشر بتطورات الوضع في سوريا والعراق , وكما يتأثر دول العالم بهذه التطورات تتأثر إدارة الشمال السوري أيضا بهذه التطورات كونها أكثر معنية بها , حيث تعادي تركيا وجميع الفصائل المتطرفة هذه الإدارة التي أصبحت حليفة عسكرية لقوات التحالف الدولي ’’ أمريكا ’’ عبر قواتها “قوات سوريا الديمقراطية” وحليفة سياسية أيضا عبر “مجلس سوريا الديمقراطي” التي تدير مناطق الشمال السوري.

وفي هذا الخصوص أجرت مراسلة موقعنا ’’ xeber24.org ’’ لقاءاً مع عضو العلاقات الخارجية في حركة المجتمع الديمقراطي ’’ صالح مسلم ’’ أثناء مشاركته لقاء الحوار السوري ــ السوري الذي استمر يومي الأربعاء والخميس 28.29/11/2018 الذي جرى في مدينة عين عيسى.

وهذا نص اللقاء :

ـــ النظام السوري يهدد على لسان وزير الخارجية وليد المعلم، انهم سيتوجهون الى شرق الفرات بعد تحرير إدلب ولا يعترفون باللامركزية فما رائيكم ؟؟
الجميع يطلق التهديدات ويضخمون من انفسهم والحقيقة ليست كذلك , وليد المعلم ربما يدرك أو لا يدرك حجم قواته حتى يتوجه إلى شرق الفرات أو غربه , وكلامه لا يتطابق مع الواقع ولا يستطيع تنفيذ شيء من هذا القبيل من غير التنسيق مع قوة أخرى التي دعمته حتى الآن.

ــــ الروس يتفاوضون على لسان النظام السوري والنظام التركي على لسان الاطراف الإرهابية كـ” جبهة النصرة ” أليس يعتبر ان الطرف التركي يمثل الإرهاب ولهم علاقة جيدة مع المنظمات الإرهابية ؟؟؟

فعلا الروس ومنذ دخلوهم الأراضي السورية , وسوريا غير موجودة على الساحة في أي مفاوضات أو أي تأثير على الفصائل المسلحة خارجياً وداخلياً الروس يتولون هذا الأمر , يعني الأمر أصبح بمثابة ولي أمر النظام ,أما بالنسبة لتركيا فهي دعمت هؤلاء الإرهابيون , بدليل أن جميع الإرهابيين أتوا عبر تركيا, وتركيا هي التي مولتهم وسلحتهم , والآن هي بمثابة كفيل لهذه المنظمات في إدلب , ولهذا نرى أن الأتراك والروس هم الذين يتفاوضون.

ــــ الأمن القومي التركي الذي قال عبر بيان قبل ايام انهم سيهاجمون شرق الفرات ,رغم الوجود الامريكي ونقاط المراقبة ما رأيكم ؟؟؟
الأمن القومي التركي ,يريد أن يتحدث عن ما يجول في فكره وذهنه , ولكن تطبيق ذلك أمر يبدو مستحيلاً بالنسبة للأوضاع والظروف السياسية في الشرق الأوسط والقوى الموجودة.

ــــ هل يعتدي الإقليم على مكاتب الإدارة الذاتية ومكاتب ب ي د في كردستان كما يفعله مع العمال الكردستاني لإرضاء تركيا ؟؟؟
لا نعلم , ونحن كحزب الاتحاد الديمقراطي ,راجعنا من اجل فتح مكتب لنا في هولير منذ العام 2012 وإلى الآن لم يسمحوا لنا بفتح المكتب, ويوجد لنا الآن مكتب في السليمانية , اعتقد عدم فتح المكتب في هولير أو عدم السماح مرتبط بعلاقات حزب الديمقراطي الكردستاني مع المسؤولين الأتراك.

ـــ الأتراك يفتحون مدارس باللغة التركية في مناطق الاحتلال التركي على الأراضي السورية و الائتلاف يعمل مع النظام التركي وتشجعهم على ذلك فما رأيك ؟؟؟
هي سياسة التتريك التي تمشي في المدارس , اللغة التركية في عفرين وفي المناطق الأخرى , ويعتبرون أنهم باقون هناك , وهذه المناطق اصبحت جزء من تركيا هذا هو تفكيرهم كما فعلوا في شمال قبرص منذ عام 1947 والآن يريدون تمرير تلك السياسات على الشمال السوري وعفرين.

ـــ هل تعتقدون ان الأمريكان والتحالف الدولي سيقومون بحماية شرق الفرات من الأتراك بعد القضاء على “داعش “؟؟؟
” داعش” لن ينتهي بسهولة والأمريكان صرحوا مراراً بأنهم باقون لأجل عدم عودة “داعش “والإرهابيون بشكل عام , ربما ولكن للحفاظ على الأمن الدولي وأمن أوروبا يجب أن يتخذوا تدابيرهم , ومن هذة التدابير وجودهم في الشرق الاوسط وانسب مكان هو شرق الفرات , ونحن لا نستطيع التكهن بذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق