الأخبار

مسلحي المقاومة الشعبيّة تضرب حاجزًا للنظام السوري شمال درعا

مسلحي المقاومة الشعبيّة تضرب حاجزًا للنظام السوري شمال درعا

حميد الناصر- xeber24.net

يواصل ملثمون يطلقون على أنفسهم “المقاومة الشعبية” هجماتهم المسلحة في محافظة درعا، موقعين في صفوف قوَّات النظام السوري خسائرًا بالأرواح، عبر استهدافهم نقاطٍ تمركزهم في أماكن متفرقة من المحافظة.

وأفاد مصدر خاص من داخل درعا لمراسل (خبر24) بأنَّ مسلحين مجهولين يُعتقد بتبعيتهم للمقاومة الشعبية قاموا عند قرابة الساعة الثانية فجر اليوم الأحد 25/نوفمبر، بإطلاق النار وإلقاء قنابل يدوية على حاجز السوق في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي، مما تسبب بإصابة عدد من مقاتلي النظام السوري بجروح، وسادت المدينة أجواء متوترة، حيث كثفت قوَّات النظام انتشارها هناك بحثًا عن المسلّحين.

وأضاف المصدر إنَّ إطلاق نار واشتباك محدود جرى منتصف ليلة أمس السبت بين قوَّات النظام ومجهولين غربي مدينة نوى بريف درعا الغربي.

والجدير ذكره أن مسلحين من الفصائل المتطرفة سابقاً أجروا تسويات مع النظام السوري وقاموا بتشكيل “المقاومة الشعبية” منذ نحو شهر ، في محافظة درعا وبذلك ناقضين اتفاق المصالحات الذي جرى بضمانات روسية هناك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق