الأخبار

مقتل أحد مسؤولي مطار التيفور بريف حمص وأصابع الاتهام تتجه إلى قوات موالية لروسيا

مقتل أحد مسؤولي مطار التيفور بريف حمص وأصابع الاتهام تتجه إلى قوات موالية لروسيا

حميد الناصر- xeber24.net

لقي أحد أبرز ضباط مطار التيفور العسكري بريف حمص، مصرعه قبل ساعات في ظروف غامضة بريف حماة الشرقي وسط أنباء عن تعرضه للاغتيال.

وأفاد مصدر موالي للنظام السوري لمراسل (خبر24) اليوم الأحد 11/نوفمبر، عن مقتل العقيد “مهند كعدي” الذي ينحدر من قرية الحيلونة بريف مصياف ويتبع لسلاح “الجو” والمسؤول عن تأمين حماية مطار التيفور في حادث سير على طريق “السلمية – الصبورة” بريف حماة الشرقي.

وأشار المصدر ذاته أن العقيد “كعدي” قد تم اغتياله من قبل القوات الموالية لروسيا “مسلحي المصالحات” والتي تنتشر بالقرب من مصياف لكونه يعد من المقربين والموالين للقوات الإيرانية التي كانت تتواجد في مطار التيفور قبل إخراجها من الروس.

والجدير ذكره بدأت موسكو منذ أسابيع في بناء قاعدة عسكرية لها بالقرب من المطار تمهيداً لجعلها موقعاً لتمركز منظومات الدفاع الجوي كما أنها أجبرت القوات الإيرانية المتواجدة داخل “التيفور” على الخروج لعدم إعطاء إسرائيل المبرر لقصفها أو قصف المطار، الأمر الذي لاقى إستياءاً كبيراً من قياديين عسكريين تابعين للقوات الايرانية في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق