الأخبار

الرئيس السابق لاقليم كُردستان يشترط خروج القوات العراقية من كركوك مقابل الحوار مع بغداد

الرئيس السابق لاقليم كُردستان يشترط خروج القوات العراقية من كركوك مقابل الحوار مع بغداد

هيفين عيسو – Xeber24.net

وضع الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود البارزاني رئيس اقليم كُردستان السابق شروطاً وصفت بـ الصعبة قبل أي حوار مع بغداد بشأن ملف مدينة كركوك، وذلك للوصول إلى تسوية مرضية للطرفين حول إدارة المدينة.

هذا وكشف القيادي في الديمقراطي شاخوان عبدالله، عن أبرز شروط البارزاني، لإجراء مباحثات مع القوى السياسية الأخرى، وهي أن تخرج القوات العسكرية من كركوك وأن يتم تشكيل إدارة مشتركة لتلك المناطق.
وبحسب ما أدلى به عبد الله لوسائل إعلام، فإن هذا الشرط يشكل “نقطة رئيسية في أحدث مشروع للديمقراطي لتطبيع أوضاع كركوك”، مبيناً أنّ الحزب بدأ اجتماعات ولقاءات على مستوى عال، ويحاول الاتفاق مع القوى السنية والحكومة العراقية الجديدة.

وأوضح القيادي أنّ “المشروع تم تداوله مع قوى سياسية في بغداد”، وأن البارزاني “سيبحث وضع كركوك مع رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، والأطراف التي تصنع القرار في العراق، بهدف إنهاء حالة العسكرة في كركوك.
هذا بينما لا تزال مكونات المدينة من العرب والتركمان ترفض فكرة التنازلات عن المحافظة النفطية، في وقت تعتبر بغداد سلطتها على كركوك مطلقة، وغير قابلة للتفاوض.

هذا وكانت قد انسحبت قوات البيشمركة من كركوك دون اي مقاومة عقب اجراء الاستفتاء على استقلال اقليم وكُردستان , ودخلت القوات العراقية آنذاك المدينة الكُردستانية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق