البيانات

بعد مضي 24 ساعة الــMSD تخرج عن صمتها حيال تعرض كوباني لهجوم تركي

بعد مضي 24 ساعة الــMSD تخرج عن صمتها حيال تعرض كوباني لهجوم تركي

Xeber24.net

اصدر مجلس سوريا الديمقراطية بياناً اليوم الاثنين 29/10/2018 استنكرت فيه الهجوم التركي على قرى كوباني في روج آفاي كُردستاني , ودعا المجلس الامم المتحدة والتحالف الدولي ضد تنظيم داعش والذي يتواجد في المناطق التي تعرضت للهجوم للتدخل وتحمل مسؤولياتهم اتجاه الاستفزاز التركي لقوات سوريا الديمقراطية, وأكد أن هكذا سلوك من شأنه عرقلة الحرب على داعش ومنحها فرصة أخرى للتمدد.

وجاء ذلك عبر بيان أصدره مجلس سوريا الديمقراطية، قال فيه:

“أقدم الجيش التركي على استهداف قريتين حدوديتين غربي مدينة كوباني في 27 أكتوبر 2018 دون وجود أي مبرر لهذا التصعيد الخطير، ويأتي استهداف نيران الجيش التركي للمناطق الآمنة والمستقرة في شمال سوريا في وقت تتعرض فيه تركيا لضغوط تتعلق باتفاق إدلب والجدول الزمني المتفق عليه بينها وبين روسيا ، وهذا ما أكدته المواقف التي رافقت اختتام القمة الرباعية الأخيرة في استانبول ، كما أنها تأتي في وقتٍ تخوض فيه قوات سوريا الديمقراطية أهم معاركها ضد آخر معاقل داعش في ريف دير الزور، ما يجعل من الاعتداءات التركية عامل دعم صريح لداعش وإرهابها.

إنَّ سياسة نشر الفوضى وخلق الأزمات وإدارتها التي اتبعتها تركيا في سوريا لم تؤتِ على السوريين سوى الويلات والمآسي ، عدا عن كون تركيا قد تهربت خلال سبعة أعوام من خوض أي مواجهة مع جيش النظام ، فإنها استمرت في تقديم الدعم للجهاديين ، وتوفير التسهيلات لعناصر داعش وجبهة النصرة ، وفتحت حدودها أمامهم ليعملوا على تنفيذ أجنداتهم ومصالحهم التي التقت مع مصالح تركيا ، وفي مقدمة ذلك محاربتهم لأي مشروع ديمقراطي أو رؤية سياسية من شأنها أن تؤسس للتغيير الديمقراطي في مستقبل سوريا.

إننا نؤكد بأننا خلال سبع سنوات من عمر الأزمة في سوريا عملنا على احترام خصوصية المجتمع السوري ، والتزمنا بتطلعات الشعب في سوريا لإحداث التغيير ، كما حرصنا على عدم الانجرار خلف الأجندات الإقليمية والخارجية ، ولم نسعَ للتدخل في شؤون دول الجوار , واحترمنا الحدود القائمة , ولم نقدم على أي خطوة قد تبرر العدوان الوحشي التركي الذي رأيناه في عفرين واحتلالها فكان خيارنا هو مواجهة هذا الاحتلال وحماية مناطقنا.

إننا في مجلس سوريا الديمقراطية نستنكر بأشد العبارات العدوان التركي على القرى الآمنة في شمال سوريا ، وندعو الأمم المتحدة والتحالف الدولي ضد داعش ، للتدخل وتحمل مسؤولياتهم تجاه الاستفزاز التركي لقوات سوريا الديمقراطية , ونؤكد بأن هكذا سلوك من شأنه أن يعرقل الحرب على داعش ويمنحها فرصة أخرى للتمدد في سوريا ، كما ندعو الحكومة السورية في دمشق لعدم البقاء في موقع المتفرج ، والبدء باتخاذ الإجراءات القانونية على المستوى الدولي لوضع حد للانتهاكات التركية وأطماعها في سوريا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق