اخبار العالم

أردوغان يريد تخفيف عزلة تركيا بالتقرب من ألمانيا

أردوغان يريد تخفيف عزلة تركيا بالتقرب من ألمانيا

الرئيس التركي يدرك حجم الضغوط الأميركية أردوغان يريد طي الخلافات

الضغوطات الأميركية تدفع أردوغان الى البحث عن حلفاء جدد

أردوغان يبحث عن دعم أوروبي مع تفاقم أزمة الليرة
الرئيس التركي يقول إنه سيعمل على تحسين الروابط السياسية والاقتصادية مع ألمانيا أثناء زيارته المقررة لها هذا الشهر.

اسطنبول – قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأحد إنه سيعمل على تحسين الروابط السياسية والاقتصادية مع ألمانيا أثناء زيارته المقررة لها هذا الشهر.

وتسعى تركيا لتحسين علاقتها بأوروبا في وقت تشهد فيه العلاقات مع الولايات المتحدة تدهورا وهوت فيه الليرة التركية بشدة.

وسيسافر أردوغان أيضا للولايات المتحدة لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة وسيلتقي بمستثمرين أميركيين قبل أن يزور ألمانيا في الفترة من 27 إلى 29 سبتمبر/أيلول.

وأضاف في مؤتمر صحفي قبل سفره إلى الولايات المتحدة “أولوية جدول أعمال زيارتي لألمانيا ستكون طي صفحة الفترة الأخيرة في علاقاتنا السياسية تماما”.

وتابع “بالإضافة إلى الخطوات التي يمكن اتخاذها لدفع الروابط الاقتصادية بيننا إلى الأمام على أساس المنفعة المشتركة”.

وتدهورت العلاقات بين ألمانيا وتركيا بعد أن شنت أنقرة حملة في أعقاب محاولة الانقلاب اشتملت على سجن عشرات الآلاف منذ عام 2016 وبينهم بعض الألمان.

وشهدت العلاقات بعض الدفء في الشهور القليلة الماضية منذ أن أطلقت أنقرة سراح صحفي يحمل الجنسيتين الألمانية والتركية كما سمحت لمواطن ألماني بالمغادرة.

ويصل عدد الأتراك الذي يعيشون في ألمانيا إلى ثلاثة ملايين شخص وهي أكبر جالية تركية في الخارج والكثير من أبنائها يحملون جنسية مزدوجة. ويرى مسؤولون ألمان أنه ما من خيار أمامهم تقريبا سوى تحسين العلاقات رغم المخاوف بشأن حقوق الإنسان في تركيا.

ذكر أن الحكومة التركية تحمل حركة الداعية المقيم في الولايات المتحدة، المسؤولية عن محاولة الانقلاب العسكري الفاشل في تموز/يوليو .2016

تجدر الإشارة إلى أن اردوغان سيتوجه مساء الخميس المقبل إلى ألمانيا بدعوة من نظيره الألماني فرانك-فالتر شتاينماير، وسيلتقي اردوغان خلال الزيارة المستشارة الألمانية انغيلا ميركل مرتين الأولى خلال عشاء عمل يوم الخميس والثانية يوم الجمعة المقبل حيث سيجري معها محادثات.

وفي أعقاب ذلك سيتوجه اردوغان إلى مدينة كولونيا حيث سيزور المسجد المركزي التابع للاتحاد التركي الألماني للشؤون الإسلامية في ألمانيا (ديتيب).

وتبذل ألمانيا وتركيا منذ بضعة أشهر الجهود من أجل تطبيع العلاقات بعد فترة توتر لعوامل من بينها احتجاز العديد من المواطنين الألمان في تركيا لأسباب سياسية.

ميدل ايست

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق