logo

مخاوف في صفوف تنظيم داعش من أن يتم القبض على زعيمه الإرهابي “أبو بكر البغدادي” من قبل قوات سورية الديمقراطية

مخاوف في صفوف تنظيم داعش من أن يتم القبض على زعيمه الإرهابي “أبو بكر البغدادي” من قبل قوات سورية الديمقراطية

محمد خليل _ xeber24.net

قالت وكالة فرانس بريس الفرنسية من خلال تقرير، أنه مع بدأ الحملة الأخيرة التي شنتها قوات سورية الديمقراطية على آخر جيب لتنظيم داعش الإرهابي شرق سوريا، تزداد المخاوف لدى التنظيم من أن يتم القبض على زعيمه أبو بكر البغدادي.

وذكر التقرير أن قوات سورية الديمقراطية تحاصر تنظيم داعش في آخر جيب له شرق سوريا في صحراء دير الزور، وهناك أنباء تؤكد تواجد زعيم التنظيم الإرهابي في تلك المنطقة.

وأضاف أن “هناك مخاوف من أن يستطيع البغدادي الفرار مجدداً كما فعله مسبقاً رغم إصابته على الأقل بجروح”.

وقال التقرير أنه بحسب الخبير العراقي في التنظيم المتطرف هشام الهاشمي ، إن “البغدادي موجود في بادية الشام يختبئ في منطقة واقعة بين العراق وسوريا، وهو متنقل ما بين منطقة البعاج شمال غرب العراق ومنطقة هجين شرق سوريا”.

ومن جانبه قال القيادي زردشت كوباني حول المعركة الهجوم الأخير لقوات سورية الديمقراطية على آخر معاقل تنظيم داعش في بلدة هجين، إنه ” يتواجد في بلدات هجين والشغفة والسوسةجميع قيادات التنظيم الإرهابي وجميع عناصره الأجانب، وسوف يتم القضاء عليهم جميعاً”.

يذكر أن قوات سورية الديمقراطية بدعم من التحالف الدولي استطاعت دحر التنظيم الإرهابي في شمال سوريا وتحرير العديد من المناطق التي كان يسيطر عليها التنظيم، وبدأت في العاشر من ايلول الحالي المرحلة الأخيرة من الهجوم على آخر معاقل تنظيم داعش الإرهابي باستهداف بلدة هجين ومحيطها.

اضف تعليق

Your email address will not be published.