الأخبار

موسكو تتهم شركاء تركيا “النصرة ” بنقل مواد سامة بما فيها السارين إلى إدلب السورية

موسكو تتهم شركاء تركيا “النصرة ” بنقل مواد سامة بما فيها السارين إلى إدلب السورية

مالفا عباس – Xeber24.net

اتهمت روسيا جبهة النصرة “حليفة تركيا ” بنقل مواد سامة “اسلحة كيماوية ” إلى ادلب السورية بشكل مستمر وذلك للقيام بفبركة هجوم استفزازي كيميائي في ادلب , بحسب الخارجية الروسية .

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا خلال موجز صحفي أجرته اليوم الخميس: “للأسف، لكن من السابق لأوانه الحديث عن إحباط هذا السيناريو المدعوم من قبل الغرب، إذ تفيد المعلومات الواردة بمواصلة ما يسمى بـ”الاستعدادات الكيميائية”، حيث يقوم عناصر النصرة بنقل الأسلحة الكيميائية للتشكيلات المسلحة المتحالفة معها، وتم إيصال مادة السارين الحربية السامة إلى المستشفى الوطني في إدلب”.

وأكدت زاخاروفا معلومات مفادها أن منظمة “الخوذ البيضاء” يمكن تكليفها مجددا بأداء الدور الأساسي في تمثيلية العمل الاستفزازي المزمع تحقيقه.

وقالت: “بحسب المعلومات الواردة وصل، في الآونة الأخيرة، المئات من عناصر هذه المنظمة إلى أراضي سوريا وشرعوا بالتمهيد للفبركة الاستفزازية بقيادة مدربين أجانب”.

وكانت موسكو أعلنت مرارا أنها تملك معلومات تدل على إجراء الإعداد لفبركة هجوم كيميائي في محافظة إدلب بهدف اختلاق ذريعة لضرب سوريا بعد اتهام القوات السورية باستخدام السلاح الكيميائي المحظور.

الولايات المتحدة تعرقل جهود التسوية السورية بتهديدها بضرب البلاد

وأشارت زاخاروفا إلى أن التهديدات الأمريكية العلنية بـ”إطلاق عملية عسكرية واسعة ضد سوريا تعيق عمليات المصالحة في هذا البلد”.

وتابعت: “بدلا من دفع ما يسمى بالمعارضة المسلحة المعتدلة نحو الحوار، يعطي (الأمريكيون) تلك المعارضة شعورا وهميا بأنهم سيتدخلون في النزاع إلى جانبهم. ويواصل المسلحون الموجودون في إدلب، الذين غرر بهم هذا الدعم، هجماتهم على المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة السورية”.

وأكدت زاخاروفا زيادة أنشطة الإرهابيين في إدلب، حيث تم سجيل حوالي 350 حالة انتهاك لنظام وقف إطلاق النار من قبل المسلحين منذ بداية شهر سبتمبر الجاري, بحسب روسيا اليوم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق