البيانات

الحادثة المؤسفة التي جرت في قامشلو يجب أن لا تعيق الحل السياسي

الحادثة المؤسفة التي جرت في قامشلو يجب أن لا تعيق الحل السياسي

xeber24.net

اصدر المتحدث باسم وحدات حماية الشعب نوري محمود بياناً تعليقاً على الاحداث التي جرت في قامشلو مما تسبب بمقل 14 من قوات النظام واستشهاد 7 من قوات الاسايش .

وجاء في نص البيان :
بيان إلى الرأي العام

في الثامن من الشهر الجاري ، حدث اشتباك مؤسف بين قوات الآساييش و قوات النظام في مدينة قامشلو أدى لسقوط عدد من الضحايا و إصابة آخرين و خلق جواً من الشحن و التوتر خيم على أجواء مدينة قامشلو.

إننا في القيادة العامة لوحدات حماية الشعب ، و في الوقت الذي نعزي فيه ذوي الضحايا و نعبر عن عميق حزننا لما حدث

نؤكد بأن الجهات المختصة فتحت تحقيقاً في الحادثة، و سيتم الكشف عن نتائج التحقيق فور انتهاءه ،و ندعو كلا الطرفين للهدوء ، و اتخاذ المصلحة الوطنية منطلقا للبحث عن الحلول .

مرة أخرى نعبر عن خالص تعازينا لذوي الضحايا و التمنيات بالشفاء العاجل للجرحى.
الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب نوري محمود

15 أيلول 2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق