اخبار العالم

ما هو “المنصب الجديد ” الذي نصب اردوغان نفسه عليه وصهره نائباً له ؟

ما هو “المنصب الجديد ” الذي نصب اردوغان نفسه عليه وصهره نائباً له ؟

مالفا عباس – Xeber24.net

بذريعة وقف تدهور الاقتصاد التركي وانهيار الليرة التركية وبهدف السيطرة على كامل ثروات البلاد وبمرسوم عثماني , نصب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نفسه رئيساً لشركة صندوق الثروة السيادية في البلاد بينما اصبح صهره وزير المالية برأت ألبيرق نائباً لرئيس الصندوق ,وبذلك يكون قد وضع يده على الثروة السيادية .

وبحسب القرارات الرئاسية، تم تعيين ظافر سونميز مديرا عاما للصندوق , الذي نشر في الصحافة الرسمية اليوم الاربعاء 12/9/2018.

من جانب آخر، خفضت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، تصنيفها لأربعة مصارف تركية على خلفية تزايد مخاطر الاقتصاد التركي بعد انخفاض سعر صرف الليرة التركية مؤخرا.

وشمل إجراء التخفيض كل من مصارف ” أناضولو بنك” و”فيبا بنك” و”شكر بنك” و “أوديا بنك”.

وقالت فيتش إن قرارها يعكس “المخاطر المتزايدة التي تحيط بأداء المصارف ونوعية أصولها ورأسمالها وسيولتها وأشكال التمويل بعد تقلبات الأسواق في المرحلة الأخيرة”.

وخفضت وكالة موديز في أغسطس الماضي تصنيفها لـ20 مؤسسة مالية تركية على خلفية تزايد مخاطر “تراجع التمويل”.

وفقدت الليرة نحو 40 بالمئة من قيمتها منذ بداية العام، مسجلة مستوى قياسيا متدنيا عند 7.2 ليرة للدولار في منتصف أغسطس.

وأدى هبوط الليرة إلى ارتفاع تكاليف الغذاء والوقود، ودفع التضخم للصعود إلى 18 بالمئة، وهو أعلى مستوى له في 15 عاما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق