شؤون ثقافية

اشتاق الى الشام

اشتاق الى الشام

ميشلين مبارك

كشوق نزار قباني الى القصيدة
كشوق جدتي الى الصلاة في سيدة صيدنايا
اشتاق الى رحلات الحجّ
ومزارات معلولا والمعرة.
اغُمض عيني،
وانتقل على بساط ذاكرتي
من باب توما الى ساحة الأمويين
من سوق الحميدية الى شارع الحمرا
الى حيِّ العمارة والمسجد الأموي الكبير.
اتنشق رائحة أشجار الليمون والبرتقال
يعبق فيّ عطر ازهار الياسمين
تفوح في بيت حنانيا رائحة البخور
اركع واصلي مع بولس الرسول
لتنجلي الظلمة ويسطع النور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق