الرأي

خليل: السعي لحل المشكلة السورية موقف لا يستطيع الكثير اتخاذه

خليل: السعي لحل المشكلة السورية موقف لا يستطيع الكثير اتخاذه

توضيحاً لنتائج زيارة مجلس سوريا الديمقراطية إلى دمشق قال آلدار خليل الرئيس المشترك لحركة المجتمع الديمقراطي: “نحن لا نخفي أنَّنا أصحابُ قضية وطنيّة كرديّة وهذه القضية تستوجب الحلَّ في سوريا ضمن إطار التوافق والحوار وحل القضية الكرديّة عامل مهم نحو ضمان تحقيق الأهداف الوطنيّة العامة في سوريا، لكن لابد أن يدرك الجميع أنّنا لا نسعى إلى حل القضية الكرديّة بمعزل عن الحل العام للمشكلة السوريّة وهذا بحد ذاته موقف لا يستطيع الكثيرون اتخاذه وبخاصة من يريد الحلّ وفق مصالحه حيث لا يوجد لديه ما يحقّق الحلّ ليس للكرد بل لجميع السوريين وعلى وجه الخصوص أبناء المكون الذي ينتمي إليه، هذه الأطراف والائتلاف أمثلة حيّة على أنّهم عامل مؤجّج للصراع ما بين السوريين من خلال شخصياته الموجودة فيه كائتلاف وما يجري في عفرين سعي جاد لخلق التناحر والصراع العرقيّ عبر عمليات التغيير الديمغرافيّ والاستبدال البشريّ بسعي تركي وموافقة الائتلاف، إذاً هناك من يقسّم ويخلق الصراع!

مؤكداً في ختام حديثه نضالنا في مشاريعنا كما مشروع أخوة الشعوب، مشروع الأمة الديمقراطيّة هو العمل على لقاء جميع المكوّنات السوريّة رغم خلافاتها وهذا اللقاء هو الجزء الأهم من الحلّ وبالتالي سيتمّ حلّ كلّ الأمور والمشاكل بما فيها القضية الكردية، وهذا تناولٌ مختلفٌ لذا يريدونه ألا يكون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق