الأخبار

ارتفاع عدد القتلى والجرحى في تفجيرات السويداء الى 100 شخصاً مع تواصل المعارك

ارتفاع عدد القتلى والجرحى في تفجيرات السويداء الى 100 شخصاً مع تواصل المعارك

سعاد عبدي_xeber24.net_المرصد السوري لحقوق الانسان

سلسة انفجارت كبيرة تهز مدينة السويداء السورية صباح اليوم الاربعاء 25\7\2018, حيث شن تنظيم “داعش” هجمات في مناطق عدة من المدينة.

حيث قال المرصد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن 4 انتحاريين على الأقل فجروا أنفسهم بأحزمة ناسفة حيث يرجح أنهم من تنظيم “الدولة الإسلامية” وذلك بالقرب من سوق الخضار ودوار المشنقة ودوار النجمة، بالتزامن مع تفجير عبوات في المناطق ذاتها ومناطق أخرى في المدينة، عمليات الهجمات الانتحارية هذه تأتي بالتزامن مع هجمات عنيفة ينفذها عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” منذ فجر اليوم على قرى خاضعة لسيطرة المسلحين الموالين لقوات النظام في ريف السويداء الشمالي الشرقي، حيث تمكن عناصر التنظيم من السيطرة على قرى دوما والشبكي والشريحي وتل البصير شمال شرق السويداء، بالتزامن مع هجماته على المتونة وتيما، إذ تدور اشتباكات عنيفة بين الطرفين، في محاولة من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من استرجاع المواقع التي خسرتها، فيما يحاول عناصر التنظيم من متابعة هجماته والتقدم نحو مناطق أخرى، كما تتعرض محاور القتال لعمليات قصف جوي من قبل طائرات حربية.

على صعيد متصل وثق المرصد السوري مزيداً من الخسائر البشرية، إذ ارتفع إلى 40 شخصا على الأقل بينهم 28 من المسلحين الموالين للنظام، فيما لم يعرف إذا كانوا البقية جميعهم مدنيين، قتلوا خلال التفجيرات الانتحارية والاشتباكات، كما خلفت الهجمات هذه أكثر من 45 جريحاً، مما يرشح ارتفاع عدد الذين قتلوا واستشهدوا، فيما ارتفع إلى 16 شخصاً بينهم 4 انتحاريين فجروا أنسفهم بأحزمة ناسفة، عدد عناصر التنظيم الذين قتلوا في الهجمات والاشتباكات في محافظة السويداء منذ فجر اليوم الأربعاء الـ 25 من شهر تموز الجاري، حيث تعد هذه الحصيلة من أكبر الحصائل للخسائر البشرية في هجمات لتنظيم “الدولة الإسلامية” على محافظة السويداء، كما يذكر أن الهجمات هذه تأتي بعد أيام من زيارة جنرال روسي مختص بمكافحة الإرهاب للسويداء

الجدير بالذكر ان تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” الارهابي مازال يقوم بعمليات انتحارية من خلال خلاياه النائمة في مناطق عدة من سورية بالرغم من خسارته للارض التي كان يحتلها وكذلك خسارته لألاف من عناصره الذين قتلو في المعارك التي جرت بين التنظم والتحالف الدولي بقيادة امريكا وبمساندة قوات سورية الديمقراطية “قسد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق