الصورشؤون ثقافية

المستشرق البولوني ليزك زيكَيل والكُرد

المستشرق البولوني ليزك زيكَيل والكُرد

ترجمة‌: جلال زنكَابادي

Leszek Dziegel)
(15/9/1931- 19/4/2005) (1) مستشرق بولوني معروف. ولد في ميسووفيتساخ – بولونيا، ودرس الأثنوكَرافي (2) خلال السنوات (1950-1955)(2) في جامعة ياكيلونيا في كراكوف، ونال شهادة الماجستير برسالته عن السيراميك الشعبي البولوني. وفي الفترة ذاتها كان يعمل أيضاً في معهد الدراسات الإنسانية. وفي الفترة (1955-1958) عمل زيكَيل محرراً في مجلة Ziemia (الريف) التي كانت مجلة مُصَوّرة شهريّة تعرض الأوضاع الإجتماعية والثقافية للمجتمع القروي البولوني بصورة جذابة وآسرة. وفي الفترة (1960-1967) إنخرط زيكَيل في إعداد الدراسات والبحوث في متحف كورزوف بالأخص، كما عمل أحياناً في التدريس والصحافة. وقد أنيطت به في سنة 1966 مهمة علمية في أحد المتاحف النرويجية. وفي سنة 1969 صار عضواً في هيئة الباحثين في المعهد الزراعي الخاص بالمنطقة الإستوائية وما يجاور خط الإستواء، في كلية الزراعة بكراكوف، حيث أضحى مشرفاً علي الدراسات والبحوث المتعلقة بالإنسان بصفته عاملاً من العوامل الفعّالة في البيئة. وفي عام 1972 حاز ل.زيكَيل علي درجة الدكتوراه، في الدراسات الإنسانية من كلية التاريخ والفلسفة بجامعة كراكوف؛ عن أطروحتة الموسومة:
East African Peasantry, A study in economic anthropology
(فلاّحو شرقيّ أفريقيا، دراسة في الانثروبولوجيا الإقتصاديّة) والجدير ذكره أن أساس أطروحته قد إستند إلى البحوث الميدانية المخطوطة والمعلومات،التي سبق أن جمعها البروفيسور المعروف أ.فاليكوسكي في سنة 1946 في كينيا. وفي سنة 1982 حاز زيكَيل على درجة أعلى في الدكتوراه من كلية التاريخ بجامعة (بوزناني) عن أطروحته الموسومة:
Rural community of contemporary Iraqi Kurdistan facing modernization
(المجتمع القروي فی كُردستان العراق يواجه العصرنة)(3) وهذه الأطروحة ثمرة أبحاث ميدانية في كردستان العراق، قام بها زيكَيل خلال السنوات (1977-1978و1980) إذ أقام في كردستان بصفته عضواً في فريق علمي بولوني مختص بالإقتصاد الزراعي. وقد قام الفريق المذكور بإجراء العديد من الأبحاث والدراسات الميدانيّة في أنحاء: زاخو، آميدي، دوكان، رانيه، بنجوين واربيل.
ظلّ ل.زيكَيل يعمل منذ 1984 أستاذاً في الأثنوكَرافيا السّلافية بجامعة ياكيلونيا، ومشرفاً على التدريس والبحوث المتعلقة بمجتمعات وثقافات العالم الثالث، والتي تُعنى وتركز كثيراً على الظواهر والتحوّلات الثقافية والحداثة والعصرنة في حاضر الشرق الأوسط ، وتشتمل أيضاً على الدراسات والبحوث العلمية الأثنية المتعلقة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.وعمل زيكَيل أيضاً منذ 1975 عضواً في مديرية الأثنوكَرافيا التابعة للمجمع العلمي البولوني في كراكوف، وعمل أيضاً منذ 1954عضواً في الهيئة الإدارية لجمعية الأثنولوجيا البولونية.
لقد عُرِف ل. زيكَيل بشغفه بالسفر إلى خارج أوروبا؛ فقد سافر في 1974 إلى أفغانستان، حيث أمضى فترة في جامعة كابل ، وقام ببحث خاص بالتحوّلات الثقافية في المجتمع الحضري الأفغاني. وفي 1981 رافق فريقاً من علماء الزراعة إلى ليبيا، حيث تجوّل الفريق في بعض الأنحاء؛ بُغية الإطلاع على المشاريع الإروائية و المناطق الزراعية المهمة في طرابلس وواحات فزان وشمال سيرينايكا.(4)، (5)
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هوامش المترجم (ج.ز):

(1) وردت سيرة المستشرق زيكَيل مع مقالته (السيّاح البولونيّون في كردستان خلال القرن التاسع عشر) في (ع3/1985) من مجلّة (Sevnesk Kurdish Journal) باللغة السويديّة، ثمّ ترجمها الكاتب أمجد شاكلي إلى الكرديّة، ونشرتها مجلّة (Mamostay Kurd /ع13/ شتاء1991-1992/السويد) وقد أضفت تاريخ وفاة زيكَيل؛ ممّا اقتضى إلى تصرّف طفيف في ترجمتها إلى العربيّة. وقد ترجمت أيضاً مقالته المذكورة.
(2) Ethnography: علم الأنثروبولوجيا الوصفية. وهو ذو علاقة وثيقة بعلم الأعراق البشريّة Ethnology(المورد/ البعلبكي)
(3) صدر هذا الكتاب في 1992 وترجمه الأستاذ الدكتور عزيز كَردي مع كتاب آخر إلى اللغة الكرديّة.
(4) للبرفيسو زيكَيل كتب أخرى منها كتاب عن النروج و رواية (الحرّيّة المكبوتة) عن حقبة الحكم الشيوعي الكلياني في بولونيا
(5) زوّدني صديقي الشاعر والمترجم الدكتور هاتف الجنابي (مشكوراً) بصور زيكَيل و غلاف كتابه عن كردستان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق