الأخبار

تقارب روسي أمريكي حول شمال سوريا والأكراد

تقارب روسي أمريكي حول شمال سوريا والأكراد

دارا مراد – Xeber24.net

يعتبر اهالي سكان الشمال السوري ,ان روسيا دولة لا تحترم وعودها ,لذلك لا يمكن الوثوق بها ابدا , خصوصا بعد اتفاقها مع تركيا على احتلال عفرين وانسحاب قواتها من القواعد التي كانت تتمركز فيها بالاتفاق مع وحدات حماية الشعب ,وفتح المجال الجوي للطيران التركي بتدمير المدينة ,بمقابل التعاون مع الاتراك لاسترجاع الغوطة الشرقية للنظام .

ذكرت مصادر من واشنطن إن ترامب تطرق إلى مسألة شمال سوريا خلال قمة هليسنكي الذي جمعه مع نظيره الروسي دونالد ترامب الاثنين الماضي ,من خلال مقترح تشكيل مناطق آمنة.

هذا المقترح المطبق في جنوب سوريا، والذي طمأن إسرائيل، نقلته واشنطن إلى موسكو، بيد أن تحقيقه في الشمال غير ممكن ما لم تشارك تركيا فيه بفعالية.

بحث الزعيمان خلال القمة مسألة أكراد سوريا. هناك نموذج لدى بوتين في هذا الخصوص أعده مستشاره لشؤون الشرق الأوسط فيتالي نعومكين.

شرح نعومكين هذه الخطة للنخب السياسية والأكاديمية الأمريكية في جامعة جورج تاون بواشنطن يوم 26 فبراير/ شباط الماضي.

أطلقت روسيا على هذه الخطة اسم نموذج شمال العراق، ولم يوافق عليها ترامب فورًا آنذاك، إلا أنه أخبر بوتين في اتصال هاتفي أن المقترح قابل للنقاش.

وإذا تمكن ترامب من الحصول على مساعدة روسيا في تقليص النفوذ الإيراني بسوريا، فإنه سيتحمس بشكل أكبر للنموذج المذكور.

وعندما تسحب الولايات المتحدة قواتها من سوريا فإنها ستطلب من وحدات حماية الشعب الكردية التنسيق مع نظام الأسد وروسيا.

تعتبر مصادر واشنطن أن معنى هذه الخطة هي إقامة كيان كردي مستقل إداريًّا وثقافيًّا في شمال سوريا، إلا أنه يبقى تابعًا للدولة، كما هو الحال في العراق.

ماذا سيكون موقف تركيا؟

و يقول سردار تورغوت، الكاتب في صحيفة خبر ترك: “عندما سألت المسؤولين هنا في واشنطن عما إذا كانت الإدارة الأمريكية تضع الموقف تركيا في عين الاعتبار، تلقيت الإجابة التالية:

“عارضت تركيا في البداية الكيان الكردي المستقل في شمال العراق. كانت تصدر تصريحات شديدة اللهجة، إلا أنها عندما بدأت العمل معه تحققت لها مصالح اقتصادية من جهة، وسيطرت عليه تمامًا من جهة أخرى. ليس هناك من سبب يمنع تكرر ذلك في سوريا”.

هذا ما يقوله المسؤولون هنا، لكن ما مدى واقعيته في سوريا، هذا ما لا أعلمه.

ما ينبغي علينا معرفته الآن هو أن روسيا والولايات المتحدة تبدوان وكأنهما في حالة تقارب أكبر بخصوص شمال سوريا والأكراد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق