شؤون ثقافية

( بُلبلُ الاكراد )

( بُلبلُ الاكراد )
قصيدة الشاعر رمزي عقراوي
كوردستانُ الثوّارِ
سلامٌ عليكِ …
وتحيةٌ وضّاءْ !
وأنتِ صامدةٌ ..
بوجهِ الطغاةِ
والغزاةِ والدُّخلاءْ
إزاءَ قيود الغدْرِ والشرِّ
وسلاسلِ جورِ الجُهلاءْ
صمودَ الجبالِ الراسياتِ
في كوردستان الحبِّ والاخاءْ
صمود المُتمرّدين على قواقعِ
الفسادِ وارتزاقِ الدِّماءْ !
صمودَ الثوارِ الخالدين
في أعماقِ الزمنِ وضِدَّالسُّفهاءْ
في صميمِ الشعوبِ الثائرة
على البغي والاستهزاءْ
والماردون على الظلامِ الدّامسِ
وخُنعِ ليالي الوَباءْ —
====
سلامٌ عليكِ يا كوردستان
من بُلبلِ الاكرادِ ملؤهُ الولاءْ
سلامٌ عليكِ من الذي غنّى
للعراقِ للاكرادِ , للعُظماءْ !
من الذي انتهكَ سِتارَ الدَّجَلِ
والخيانةِ على اصحابها النذلاءْ
من الذي أهدى لموطنهِ كوردستان!
أغلى آيات الفخرِ والسَّناءْ
من الذي ضَحّى بزهرةَ شبابهِ
لأجلِ الحريةِ العصماءْ !!
وربيعَ عُمْرهِ في سبيلِ
السَّلام والتآخي والبقاءْ !
*
فيا كوردستان عليكِ السَّلام
وعبقُ التحيةِ الغرّاءْ …
من شعوبٍ مُناضلةٍ ثائرةٍ
على رَزايا البغضاءْ !!
* * *
( 1981)
قصيدة بقلم الشاعر رمزي عقراوي من مخطوطته الشِعرية الثانية المسماة ب- كوردستان لا لن تموت- بين سنوات 1980-1989

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق