الأخبار

مصدر كُردي : النظام لم يتوجه إلى الشدادي لأمريكا قاعدة عسكرية كبيرة فيها

مصدر كُردي : النظام لم يتوجه إلى الشدادي لأمريكا قاعدة عسكرية كبيرة فيها

مالفا عباس – Xeber24.net

تداولت صفحات التواصل الإجتماعي “الفيسبوك” ومواقع “المعارضة ” السورية انباء “كاذبة ” عن توجه رتل لقوات النظام السوري برفقة قوات سوريا الديمقراطية إلى بلدة الشدادي بريف حسكة الجنوبي , وادعت تلك المواقع بأن الرتل توجه للقيام بجولة استشكافية وللتطبيع مع قوات سوريا الديمقراطية لاستلام النظام السوري آبار النفط الواقعة تحت سيطرة قوات التحالف والإدارة الذاتية الديمقراطية .

وللتأكد من صحة الخبر تواصل موقعنا “خبر24″ مع مصدر كُردي متطلع في روج آفا – شمال سوريا , وأكد لنا بأن تم الترويج له من قبل وسائل إعلامية ومواقع تابعة للمعارضة السورية , هي بعيدة كل البعد عن الصحة وأنها تأتي في إطار صرف الانظار عن فشلها وهزائمها في درعا .

واوضح المصدر بأنه لم يتوجه اي مسؤول أو اي عسكري تابع للنظام السوري إلى منطقة الشدادي , خاصة أن لأمريكا قاعدة عسكرية كبيرة فيها وهذا ما يستبعد توجه قوات النظام او مسؤوليه لأي سبب من الاسباب إلى منطقة الشدادي .

والجدير ذكره فان اطرف مشبوهة تنشر في الاونة الاخيرة اخبار كاذبة عن لقاءات للادراة الذاتية مع النظام السوري وسط نفي تام من قبل الادارة الذاتية , التي تبدي استعدادها للتفاوض مع النظام دون اي شروط مسبقة ,وترى بأن التفاوض مع النظام ليس له مضرة عليهم وأنهم سوف لن يخفوا على احد اذا اجروا لقاءات مع النظام السوري لان ذلك ليس بالامر المعيب .

كما وأشار المصدر بأنه باستطاعة النظام السوري اطلاق مرحلة تفاوضية مباشرة مع الادارة الذاتية الديمقراطية بدون هذه الاخبار والاستفزازات التي لاتفيد الشعب السوري بشيئ .

وفي سياق متصل تداولت وسائل الاعلام ومنها تابعة للنظام بأن الإدارة الذاتية الديمقراطية بدأت بإزالة صور واعلام كُردية من شوارع شمال سوريا وذلك تمهيداً لدخول النظام السوري واعادة انتشاره في الشمال , إلا أن المصدر نفى تلك الانباء جملة وتفصيلاً .

ومن جانبه كان قد قال الرئيس المشترك لحركة المجتمع الديمقراطي ” آلدار خليل ” تعليقاً على هذه الحالة:” ثورة شعبنا في روج افا و شمال سوريا ثورة حُرة، شاملة تسعى لإحداث التطور دوماً وعلى كافة المجالات فباتت متقدمة نوعياً مقارنة مع الظروف والهجمات عليها، إحدى جوانب التطور المهمة هو إننا نسعى لتطوير مدننا وبلداتنا تنظيمياً، مجتمعياً وخدمياُ، قرار المؤسسات والجهات ذات الصلة بإزالة المظاهر الإعلانية واللافتات والاعلام من الساحات والأماكن الموزعة فيها بشكل عشوائي يأتي في سياق بند التطور المذكور وتنظيم الأمور وتعديلها بدقة أكثر حيث سيكون هناك دائماً اماكن مخصصة لمثل هذه الفعاليات، من يستثمر هذا الموضوع ويربطه بمواضيع كيدية يبرهن عن مدى بساطة تفكيرة وبعده عن فهم جانب من جوانب ثورتنا، كل شهيد وراءه الآلاف ورموزنا وشهداؤنا في وجداننا أما حملات تشويه مسيرتنا التطورية فهي تأتي في سياق العرقلة وخدمة لمن راهن على سقوط مشروعنا الذي بات الوحيد الضامن للحل والاستقرار.”

أما بالنسبة للتفاوض مع النظام السوري ابدت الإدارة الذاتية الديمقراطية استعدادها التام التفاوض مع النظام السوري دون شروط مسبقة وأن كل شيء بالنسبة لهم قابل للتفاوض سوى حرية وإرادة الشعب الكُردي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق