جولة الصحافة

دميرتاش: تدخل تركيا في الحرب السورية يستهدف أصوات الناخبين

دميرتاش: تدخل تركيا في الحرب السورية يستهدف أصوات الناخبين

انتقد صلاح دميرتاش، الرئيس السابق لحزب “الشعوب الديمقراطي” التركي، (المناصر للأكراد)، ومرشحه للانتخابات الرئاسية التركية، تدخل الحكومة التركية في الحرب السورية، وقال إنه لا يهدف إلى السلام وإنما لاجتذاب أصوات الناخبين القوميين.

وقال دميرتاش المعتقل منذ أكثر من عام ونصف في سجن أدرنة إن “تدخل حكومة حزب الحرية والعدالة في الحرب السورية لا يهدف إلى المساهمة في إرساء السلام في البلاد، حيث تسعي الحكومة التركية إلى منع الأكراد من تحقيق مكاسب في تلك المنطقة، وهذا يؤدي إلى تعميق الفوضى المستمرة في سوريا”.

وأضاف دميرتاش في تصريح خاص أدلى به خطيا لوكالة “سبوتنيك” ومرره عبر محاميه “الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحزبه يسعيان إلى اجتذاب أصوات الناخبين القوميين من خلال هذه العمليات العسكرية، وهذه الحملات لا تخدم السلام الدائم في سوريا”.

وحول العملية العسكرية التي ينفذها الجيش التركي في جبال قنديل رأى دميرتاش “أنها حملة تهدف إلى تحقيق مكاسب في الانتخابات الرئاسية البرلمانية، ويبدو أن الحكومة لم تعد تركز عليها بسبب عدم إحداثها التأثير المطلوب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق