الأخبار

تسمم أكثر من 20 طفل من نازحي حمص في مخيم شرقي حلب ،وعدم توفر كوادر طبية لأسعافهم

تسمم أكثر من 20 طفل من نازحي حمص في مخيم شرقي حلب ،وعدم توفر كوادر طبية لأسعافهم

حميد الناصر-xeber24.nt

تعرض نحو 20 طفلا من مهجري ريف حمص الشمالي لحالات تسمم في قرية أم روثة التابعة لمدينة جرابلس شرق مدينة حلب شمالي البلاد.

وأفاد مصدر خاص لمراسل (خبر24) إنه تم أسعاف مايقارب15 طفلا من المصابين حالاتهم حرجة جدا إلى مشفى مدينة جرابلس إلا أنهم عادوا إلى مركز الإيواء دون معالجتهم بسبب عدم توفر طبيب مختص أو أدوات طبية في المشفى.

ويشار أن النازحين يقطنون هم وعائلاتهم وبشكل جماعي في أبنية ضخمة “هنغارات” كانت تستخدم حظائر ماشية.

وأضاف المصدر نفسه أن حالات التسمم التي حدثت مع الأطفال تعود نتيحة تلوث مياه الشرب وعدم توفر الأدوية إضافة إلى سوء التغذية والضغط السكني إذ تعيش كل 35 عائلة في “الهنكار” الواحد.

وأكد المصدر أيضا أن المنظمات الإنسانية والإغاثية أهملتهم ولم تقدم لهم مواد غذائية، مشيرا أنهم يحتاجون إلى أدوية وحليب أطفال إذ يتواجد في المخيم ما يقارب 100 طفل أو أكثر.

والجدير بالذكر أن مئات العائلات و آلاف المهجرين خرجوا من مدن وبلدات شمال حمص وجنوب حماة ووصلوا إلى الشمال السوري بعد اتفاقين منفصلين توصلت إليهما روسيا مع فصائل المعارضة المسلحةفي المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق