الأخبار

إطلاق الرصاص الحيّ على مختطفين كرديين في جندريسه بعفرين من قبل الجيش التركي

إطلاق الرصاص الحيّ على مختطفين كرديين في جندريسه بعفرين من قبل الجيش التركي

كينا نوح – xeber24.net

تستمر الدولة التركية بانتهاكاتها بحق المواطنين الأبرياء في عفرين بمشاركة فصائلها السورية المسلحة التابعة لها.

وتوثق نشطاء من منطقة عفرين يوميا عشرات حالات الاختطاف والاعتقال وطلب الفدية مقابل اطلاق سراح ابناء عفرين.

هذا ونشرت شبكة نشطاء عفرين على صفحتها الرسمية قيام الجيش التركي إطلاق الرصاص الحي على مختطفين كرديين بعد اختطافهم.

وكان قد تم اختطاف الشابين في تاريخ 18/3/2018, آبان اجتياح الدولة التركية لمنطقة عفرين بتهمة الانتماء الى وحدات حماية الشعب.

والشابان هما وليد جميل صوراني, وحسين عبد الرحمن صاغر وهما من قرية (جقلي جوم) التابعة لناحية جندريسه.

كما أكدت شبكة نشطاء عفرين تعريض الشابان لتعذيب وحشي من قبل الجيش التركي والفصائل التابعة له بإحدى سجون جندريسه ولم تستطع المصادر تأكيد مقتل الشابين, حيث تم لفهما بقطعة قماش وتم نقلهما إلى جهة مجهولة.

الجدير بالذكر احتل الجيش التركي كامل منطقة عفرين في 18 آذار 2018, بعد حرب دامت أكثر من شهرين وخلفت أبشع مجزرة بحق أهالي المنطقة وخلفت فوضى عارمة وضحايا بين صفوف المدنيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق