أخبار عاجلة
الرئيسية / البيانات / KCK تهنئ الإيزيديين بعيد الأربعاء الأحمر

KCK تهنئ الإيزيديين بعيد الأربعاء الأحمر

KCK تهنئ الإيزيديين بعيد الأربعاء الأحمر

هنأت لجنة الشعوب والأديان في منظومة المجتمع الكردستانية خلال بيان كتابي بمناسبة عيد الأربعاء الأحمر الخاص بأبناء المجتمع الإيزيدي.
البيان قال إن الإيزيديين تعرضوا على الدوام للقمع والإبادة من قبل أعداء الشعب الكردي بسبب معتقدهم وتمثيلهم للقيم العريقة للشعب الكردي. وأشار إلى ما تعرض له الإيزيديون في شنكال في شهر آب عام 2014 على يد مرتزقة داعش المدعومة من أردوغان، وكذلك ما يتعرض له الإيزيديون في عفرين منذ شهر كانون الثاني من العام الجاري على يد الدولة التركية.
وأضاف البيان “لقد بدأت المرحلة التي سيحقق فيها الشعب الكردي انتصارات كبيرة، مجتمعنا الإيزيدي عزز من وعيه ومن مؤسساته التي تمكنه من إدارة شؤونه والدفاع عن نفسه. وهذه تعتبر الخطوة الأولى لتحقيق النصر. إن عيد الأربعاء الأحمر في عام 2018، سوف يكون مختلفاً عن أعياد الأعوام السابقة، سوف يتم الاحتفاء به بالإصرار على تحقيق النصر.”
وجاء في البيان أيضاً “إن مجتمعنا الإيزيدي يحتفل بعيد الأربعاء الأحمر في عام 2018 بإرادة أقوى، وفي ظل مخاطر أقل قياساً بالأعوام السابقة. فللمرة الأولى يشارك الإيزيديون في باشور كردستان، في الانتخابات العراقية ممثلين بحزبهم الخاص بهم. كل هذه تعتبر مكاسب مهمة، هذه المكاسب تحققت بتضحيات جسام. وكما يبدو الآن فإن ما يمكن أن يحمي المجتمعات، ويحقق لها مستقبلاً آمنا، ويدافع عن قيمها، هو الوعي والتنظيم، والنضال وتعزيز الوحدة. بهذه الثقة فإننا على ثقة أن عيد الأربعاء الأحمر في عام 2018 سيكون وسيلة لتحقيق انتصارات أكبر. ويعود الفضل إلى قوات الدفاع الشعبي ووحدات مقاومة شنكال ونضال جميع الإيزيديين، في أننا نحتفل بهذا العيد بأمن واستقرار.
في هذه المرحلة التاريخية من النضال، هناك بعض القوى التي تسعى إلى عرقلة مسيرة الإيزيديين، هناك من يريد أن يبقى الإيزيديون خدماً لديهم على الدوام، وأن يعيشوا تحت تهديد المجازر والقتل. ففي أحرج وأصعب الأوقات هناك من تخلى عن الإيزديين وتركهم بين براثن البرابرة والقتلة. هناك من يريد المتاجرة بهوية الإيزيديين لتحقيق مصالح خاصة. ونحن على ثقة أن مجتمعنا الإيزيدي سوف يكون يقظاً في مواجهة هؤلاء وسوف يتخذ تدابيره ويواصل نضاله.
وجاء في ختام بيان منظومة المجتمع الكردستانية “مرة أخرى يؤسس المجتمع الإيزيدي ميراثاً تاريخياً بهوتيه المعتقدية والمجتمعية. ومرة أخرى وبعد فترة طويلة يكتسب عيد الأربعاء الأحمر وشهر نيسان معانيه الحقيقية. التاريخ يدون الآن في قمم جبال شنكال، الكردايتي تكتسب هويتها التاريخية من خلال الإيزيديين. بهذه الأحاسيس والمعاني السامية نهنئ عيد الأربعاء الأحمر. ونهنئ المجتمع الإيزيدي بعيدهم ونستذكر جميع الشهداء الذين أوجدوا هذا الواقع حيث نستطيع الاحتفال بالعيد. ونجدد عهدنا بمواصلة وتصعيد النضال من أجل تحقيق الأهداف التي ضحوا بحياتهم من أجلها.”

شاهد أيضاً

الــHPG يعلن مقتل 14 جندياً من جيش الاحتلال التركي في جنوب وشمال كردستان

الــHPG يعلن مقتل 14 جندياً من جيش الاحتلال التركي في جنوب وشمال كردستان أعلن المركز …