أخبار عاجلة
الرئيسية / شؤون ثقافية / / اميرة الوقت الأزرق ، مهندسة الشوق و الغياب الجميل/

/ اميرة الوقت الأزرق ، مهندسة الشوق و الغياب الجميل/

/ اميرة الوقت الأزرق ، مهندسة الشوق و الغياب الجميل/

إن لم امت بجلطة، سريعة مبكرة
و اصبح عجوزا
سانحت إسمك على عكازتي
و اقول للاطفال الصغار: هذا هو،
الكتاب الوحيد الذي قرأته في حياتي
سأحتال عليهم، و اخبرهم
بأن إسمك، اجتمع عليه، مائة من علماء اللغات القديمة
ليفكوا طلاسمه
و يفكوا اسرار حروفه
سارسم وجهك الجميل كشمس
على مقبض عكازتي
و اقنع الاطفال بانه لولا هذه الشمس
لاندثر الكوكب من البرد و من الخوف
ومن العطش
إن لن امت بجلطة خاطفة
و اصبح عجوزا
انسى تاريخ الايام
و اخطىء في الأسماء و شكل الاقرباء
و ارتجف كشجرة صفصاف
على ضفة نهر غائب في النسيان
يسيل اللعاب من زاوية فمي دون إرادتي
و ينبت شعر ذقني دون ارادتي
و يطول شعر حواجبي بطريقة هزلية حزينة
و اتبول في سروالي الداخلي دون علمي
سأحاول، أن أقنع زملائي في دار العجزة
بأنك اول امراة،
مسكت ذرة الأكسجين بين اصابعها
و بانك اجمل إمرأة، تلحس اصابعها بعد اكل يبرق الملفوف
و بانك اجمل إمرأة، تفتح حمالة صدرها باصبعين فقط
و بأنك المراة الوحيدة
التي تتفتح الأزهار على فساتيها في خزانة الملابس
دون علمها، و هي تشتري النعناع من السوق
و بأنك المرأة، التي لرائحة ابطها رائحة شهر نيسان
و رائحة الأناناس
و المرأة الوحيدة
التي كل طيور السنونو
تحج الى عينيها في العام ، مرتين
ساحاول بضراوة المحارب
ان اقنع زملائي في دار العجزة
بأن المهندسين اكتشفوا تخطيط المدن
من خصرك المؤلم، كرمح في يد محارب زنجي
و إن النجارين ما كانوا يعرفون السلالم، و ما كانوا يعرفون النحت على خشب الزيتون
و ان الاسماك ما كانت تعرف السباحة
قبل خصرك
عندما اصبح عجوزا جدا
و تغدو الخطوة تحت قدماي، مسافة شاسعة
و العكازة،
عامود يسند منتصف الكون
و يمنع الكوكب من الاهتزاز
ساقنع زملائي في دار العجزة
بانك تلك المرأة التي لا تتكرر في الحياة سوى
مرة واحدة
ساقنعهم ، بأنك ثاني مؤامرة
بعد سقوط حواء من الجنة
ساقنع الاطفال الصغار
و زملائي في دار العجزة
بانك البذرة الاولى التي انبتت
شجرة الياسمين
و ان كل الاشجار الياسمبن بعدك،
ليست سوى تقليد رخيص.
عثمان حمو. 15.04.18

شاهد أيضاً

في فضاء الرُّوح

في فضاء الرُّوح   أحمد بنميمون   في فضاء الأرض، أو في ما وَسِعَ الأفلاكََ …