أخبار عاجلة
الرئيسية / البيانات / البيانات / الـ KNK: توقيف مسلم خدمة للدكتاتورية التركية

الـ KNK: توقيف مسلم خدمة للدكتاتورية التركية

الـ KNK: توقيف مسلم خدمة للدكتاتورية التركية
الـ KNK يصدر بياناً انتقد فيه الصمت الدولي حيال الهجمات التركية على عفرين بالقول: هذا الموقف العالمي لا يخدم سوى فاشية أردوغان, و اعتقال مسلم جزء من هذا المفهوم, نحن نرفض تماماً هذه المواقف المعادية لنا وسنقاوم بكل السبل والطرق الممكنة.
المجلس التنفيذي للمؤتمر الوطني الكردستاني KNK وعن عملية توقيف الرئيس المشترك السابق لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD و عضو لجنة العلاقات الدبلوماسية لحركة المجتمع الديمقراطي TEV-DEMصالح مسلم في العاصمة التشيكية براغ, تصدر بياناً تنتقد فيه هذه المواقف الأوروبية تجاه الظلم الذي يتعرض له الشعب الكردي.
الـ KNK أوضح ان عملية توقيف مسلم غير قانونية, ظلم. بهذا الإنتربول والجمهورية التشيكية شركاء في هذه المخالفة القانونية.
المؤتمر الوطني الكردستاني ومن خلال بيانه سأل:” إلى متى سيبقى العالم ملتزماً الصمت حيال الهجمات التركية على شعوب كردستان, فدرالية شمال سوريا و عفرين؟”. و أضاف: في سوريا أكثر منطقة تنعم بالسلام و الديمقراطية هي مقاطعة عفرين. حكومة أردوغان الفاشية وبكل قواتها و المجموعات الشبة عسكرية تشن هجوماً وحشياً على عفرين. منذ 38 يوم وهذا العدوان الوحشي مستمر على عفرين والى اليوم قتل و جرح المئات من المدنيين اغلبهم من النساء و الأطفال بسبب هذه العدوان التركي.
بيان كنك أوضح ان وحدات حماية الشعب YPG رحبت بقرار مجلس الأمن الدولي المتعلق بالهدنة, لكن تركيا لا تزال مستمرة في انتهاكات القوانين و القرارات الدولية و تشن هجومها البربري على عفرين.
كذلك أضاف البيان إلى اليوم لا تزال الدول المهيمنة على العالم ملتزمة الصمت حيال هذه الجرائم! لا شك ان هذه المواقف تخدم فاشية حكومة أردوغان. توقيف السيد صالح مسلم في الجمهورية التشيكية هي أيضاً جزء من هذه المواقف الغير أخلاقية من الانتهاكات التي تطال حقوق الشعب الكردي.
الـ KNK دعت من خلال بيانها حكومة التشيك إلى الإفراج عن السيد صالح مسلم في اقرب وقت ممكن, وأن لا تقف إلى جانب الظلم وان لا تخدم دكتاتورية أردوغان.
كذلك دعت الاتحاد الأوروبي إلى الخروج عن الصمت وان لا يكون شريك في جرائم الدولة التركية.

البيان اختتم بالقول:” كما في كل مرة فنحن نناشد أبناء شعبنا المقاوم و نقول لهم: هذه المرحلة تتطلب المزيد من التنظيم , صقل الإرادة و الوقوف في وجه جميع الهجمات التي تستهدفنا. من اجل حرية قادتنا علينا المقاومة و النضال في كل مكان و على كافة الصعد”.

شاهد أيضاً

الأحزاب في عفرين تستنكر سياسة القتل والتدمير من قبل الجيش التركي

الأحزاب في عفرين تستنكر سياسة القتل والتدمير من قبل الجيش التركي أعلنت الأحزاب العفرينية شجبها …