الرئيسية / جولة الصحافة / افتتاح أول أكاديمية خاصة بالمرأة الشابة في منبج

افتتاح أول أكاديمية خاصة بالمرأة الشابة في منبج

افتتاح أول أكاديمية خاصة بالمرأة الشابة في منبج
افتتحت اليوم لجنة المرأة الشابة في مدينة منبج وريفها، أول أكاديمية خاصة بالمرأة الشابة باسم الشهيدتين “روجدا – أمارة”، وذلك بهدف توعية الشابات من جميع المكونات وتدريبهن.
وافتتحت الأكاديمية خلال مراسم جرت بحضور العشرات من أعضاء الشبيبة، ومجلس المرأة في منبج، ولجنة اقتصاد المرأة، والرئيسة المشتركة للجنة الدفاع التابعة للمجلس التنفيذي في منبج نوفة سيلمان، وإداريات واجب الدفاع الذاتي، بالإضافة إلى العشرات من أعضاء وعضوات قوى الامن الداخلي في منبج
وخلال الافتتاح ألقت العضوة في مؤسسة عوائل الشهداء كفاء العلي كلمة باركت فيها افتتاح الأكاديمية، وأكدت من خلال حديثها أن الاكاديمية ستكون لتوعية وتثقيف الشابات وستكون أساس تنظيم الفعاليات الشبابية وبناء مجتمع ديمقراطي ومستقبل حر.
ومن ثم ألقت الإدارية في مجلس المرأة ابتسام عبد القادر كلمة قالت فيها “أن المرأة الشابة في منبج أثبتت بجدارة مكانتها في المجتمع خلال هذه الفترة، لأن المرأة والشبيبة هما الريادة في المجتمع، وأن المرأة هي العمود الفقري للمجتمع وإن انكسرت وانهارت سينهار معها المجتمع، وأن صمدت وازدادت قوتها سيزداد المجتمع قوة وصلابة ومتانة، وإن أردنا بناء مجتمع مثقف وواعي علينا البدء من المرأة الشابة التي ناضلت وما تزال تناضل من أجل نيل حرية المجتمع”.
كما ألقت الإدارية في اتحاد المرأة الشابة ميديا محمد كلمة باركت للمرأة الشابة افتتاح الاكاديمية, وأشارت أن افتتاح الأكاديمية الفكرية بهذه المرحلة حساسة حيث تهدد تركيا باحتلال منبج هي رد على تصريحاتهم.
وأضافت “بفكر وفلسفة هذه الأكاديمية سنكون دائما مستعدين للرد على العدوان التركي, وعلى جميع الشابات اللوتي سينضممن إلى هذه الدورة سيتخرجن أن يكن أصحاب فكر وإرادة ودائماً مستعدات للوقف أمام تهديدات تركيا وأي فصائل إرهابية أخرى”.
ومن ثم قصت جيهان محمد خلف أم الشهيد سامر خلف شريط الافتتاح، لتختتم مراسم الافتتاح بعقد حلقات الدبكة على وقع الاغاني الشعبية.

شاهد أيضاً

مقاتلات عراقية تضرب أهدافا لـ”داعش” في سوريا

أعلنت قيادة العمليات العراقية المشتركة في بيان، الثلاثاء، أن مقاتلات ضربت أهدافا لتنظيم داعش الإرهابي …