أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار العالم / الصحفي الالماني الذي أُعتقل سنة في سجنون أنقرة : كنت رهينة لدى أنقرة

الصحفي الالماني الذي أُعتقل سنة في سجنون أنقرة : كنت رهينة لدى أنقرة

الصحفي الالماني الذي أُعتقل سنة في سجنون أنقرة : كنت رهينة لدى أنقرة
موقع : xeber24.net
تقرير : نسرين محمد
قال الصحفي الألماني التركي دنيز يوغيل، الذي أفرج عنه الجمعة بعد اعتقاله في تركيا لعام:” المضحك أنني ما زلت أجهل سبب سجني لعام، لماذا احتجزت رهينة لسنة”، وفق ما أوردت وكالة “فرانس برس”.
وقال يوغيل، في فيديو نشر على موقع “تويتر” باللغتين الألمانية والتركية بعد عودته إلى برلين معلقاً على مصير الصحفيين الاتراك المسجونين “الذين قاموا فقط بواجبهم المهني”.
وهذا أول تصريح للصحفي الذي يعمل لحساب صحيفة “دي فيلت” الألمانية اليومية، بعد الإفراج عنه من أحد سجون إسطنبول.
وكانت السلطات التركية ألقت القبض على الصحفي في 14 فبراير 2017 في مدينة إسطنبول، وأثار سجنه توترا في العلاقات بين برلين وأنقرة.
وأضاف يوغيل (44 عاما) :” أجهل أيضا سبب الإفراج عني اليوم”، مضيفا “بالطبع إني مسرور لإطلاق سراحي لكني أشعر بمرارة”.
وقبل الإفراج عنه كانت محكمة في إسطنبول قبلت لائحة اتهام تطلب عقوبة السجن حتى 18 عاما بحق يوغيل المتهم بـ”الدعاية لحساب منظمة ارهابية” و”التحريض على الكراهية”.
ويأتي الافراج عن الصحفي في وقت ضاعفت فيه أنقرة مبادرات التهدئة مع حلفائها، بعد توترات، حسب الوكالة.

شاهد أيضاً

الرئاسة الفرنسية .. تعاون فرنسي ليبي لسيطرة على تدفق الهجرة ومحاربة تجار البشر

الرئاسة الفرنسية .. تعاون فرنسي ليبي لسيطرة على تدفق الهجرة ومحاربة تجار البشر شمسة جولو …