بمراسم مهيبة 4 شهداء يوارون الثرى في مزار الشهيدة دجلة

0

بمراسم مهيبة 4 شهداء يوارون الثرى في مزار الشهيدة دجلة
ودع الآلاف من أهالي مقاطعة كوباني عدداً من الشهداء الذين استشهدوا في صفوف وحدات حماية الشعب والمرأة في أماكن وأوقات متفرقة إلى مثواهم الأخير في مزار الشهيدة دجلة الواقع جنوب مدينة كوباني.

حيث تجمع الآلاف من الأهالي أمام مزار الشهيدة دجلة واستقبلوا جثامين 4 شهداء وهم جميل جادر الاسم الحركي أبو حميد استشهد في مدينة منبج، أليف عبدي الاسم الحركي فيان كوجر مقاتلة في صفوف وحدات الحماية المرأة استشهدت في مدينة منبج أثناء حادث سير، إدريس مصطفى الاسم الحركي مظلوم كوباني وعلي أبو زر الاسم الحركي رستم كوباني استشهدا أثناء مشاركتهما في حملة عاصفة الجزيرة.

وشارك في مراسم تشييع الآلاف من أهالي مدينة كوباني، ومجلس عوائل الشهداء و أعضاء المؤسسات المدنية من مدينة منبج، و ممثلو الإدارة الذاتية الديمقراطية وأعضاء من مؤسسات المجتمع المدني في مقاطعة كوباني، كما وحضر المراسم العشرات من المقاتلين والمقاتلات في صفوف قوات سوريا الديمقراطية.

ولدى وصول جثامين المقاتلين إلى مزار الشهيدة دجلة استقبل الأهالي الجثامين وسط الشعارات التي تمجد الشهداء، ورفعت صور القائد عبدالله أوجلان، ومن بعدها قدم المقاتلون عرضاً عسكرياً تزامناً مع الوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء، ألقى بعدها القيادي في صفوف وحدات حماية الشعب فيصل كوباني كلمة قدم فيها الصبر والسلوان لذوي الشهداء، وعاهد بالسير على خطى شهداء الحرية.

ومن جهته ألقى الرئيس المشترك لمجلس حركة المجتمع الديمقراطي أحمد شيخو كلمة قال فيها ” حرية الشعوب في شمال سورية، والإنجازات الكبيرة التي تحققت في الثورة روج آفا جاءت بفضل تضحيات شهدائنا”.

وبعد الانتهاء من الكلمات قرئت وثائق الشهداء وسلمت لذويهم ، ومن بعدها حمل مقاتلو ومقاتلات وحدات الحماية الشعب والمرأة جثامين الشهداء على أكتافهم ليواروا الثرى إلى جانب رفاق دربهم في مزار الشهيدة دجلة.

ANHA

Share.

Comments are closed.