صلاح الدين يحضر القمة الإسلامية

0

صلاح الدين يحضر القمة الإسلامية
سيهانوك ديبو
عقد وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في مدينة إستنبول انعقاد الدورة الثالثة عشرة لمؤتمر القمة الإسلامي تحت شعار (الوحدة والتضامن من أجل العدالة والسلام) التي تستضيفها تركيا خلال الفترة 10 ــ 15 إبريل 2016، والذي سيصدر بيانه الختامي غداً مندداً ومتوعداً ومؤكداً .. وما شاء من التنوين. كما أنهم وممثلي 57 دولة تعتنق الدين الإسلامي اجتمعوا اليوم من أجل (القدس) بتاريخ 13 ديسمبر 2017 من بعد قرار نقل السفارة الأمريكية إليها مؤخراً.
قبل أن يلقي البيان الختامي بلحظات يدخل القاعة رجل يعتمر خوذة حديدية ولباس حرب مُغبَرّة تعود إلى القرن الثاني عشر الميلادي، معلقٌ في وسطه ال(نيمجه) – باللغة الكردية: خنجر مقوس يشبه السيف القصير- كانت لا تفارقه طيلة الحروب التي خاضها. يلتفت إليه الحاضرين: ملوك وأمراء ورؤساء ويشد انتباههم منظره وبشكل أكبر وأكثر منظر الغبار الذي يتطاير من شاروخه (حذائه) كلمّا يخطو خطوة نحو المنصة. يصل المنصة؛ يرمق الذي يتلو البيان؛ يشد الورقة من يده؛ يقرأها مثل محارب لم يؤمن كثيراً في حياته بالكلمات. يضعها بهدوء على الطاولة بعد أن يقلبها على وجهها؛ ينظر إلى الحاضرين برهة؛ يشير إلى شعار المؤتمر ويقول:
العدالة والسلام في مؤتمركم ليست بالعدالة وليست بالسلام، وجمعكم هذا ليس بالوحدة وليس للتضامن. تسود الفوضى في القاعة؛ لكنه؛ مثل أيّ محارب لم يلتفت كثيراً إلى الكلمات، يكمل حديثه: حينما خرجت وبني قومي قاصداً التحرير والنصر في بلاد الشام وبلاد مصر وبلاد الكرد؛ فقد حاربت معهم وحاربوا معي لأكثر من ثلاثين عاماً متواصلة، وانتصرت على أقوام وأقوام خارج هذا الشرق كما في حطين، بعضهم مات في الصحراء وبعضهم فارق الحياة في الجبال وبعضهم في البحر وبعضهم في السهل، والكثير منهم فارقني في الحروب كي يعيش الجميع بعدالة وبسلام في كل مكان حررته كما القدس، وفي الشام وفي القاهرة وفي بغداد وفي ديار بكر وعلى شبر بمساحة بلغت أكثر من 2 مليون كم2. أين بني قومي؟ أين بني الكُرد؟ وقد ذكرتم كل من عاش عليها وتعاطفتم معهم وتضامنتم معهم وتوعدون لهم وتتواعدون (الأعداء) من أجلهم.. والكثير من الكلام؛ والكلام الكثير، وأراكم تناسيتم بني قومي وقد أصبحوا اليوم أكثر من ستين مليون إنساناً وليسوا ستين مليون لعنة. هل الكرد ليس من جنس البشرية؟ هل هم ليس بالقوم الذي عاش هنا ولم يزل منذ آلاف السنين؟ هل هم ليس بالمسلمين؟ وتجمعِون في حقهم بأنهم المقسميّن والانفصاليين وهم أتراك الجبال في تركيا، والفاسقون في إيران، وعرب في سوريا بعد أن كانوا عرباً في العراق. لم يتم تمثيلهم في جنيف السورية؛ ولم يتم تمثيلهم هنا في (قمتكم). من منكم التقسيمي والانفصالي؟
لماذا أعلن القائد البريطاني بعد موتي بثمانية قرون في الحرب العالمية الأولى إدموند ألنبي بفخر أن “اليوم انتهت الحروب الصليبية” رافعًا سيفه نحو تمثالي بعد الاستيلاء على دمشق؟ ولماذا ركل قبري بعد أن دخل الفريق أول الفرنسي هنري غورو المدينة في شهر يوليو من عام 1920م، وهو يصيح “استيقظ يا صلاح الدين، قد عدنا تواجدي هنا يكرس انتصار الصليب على الهلال”؟ حتى هنا دافع ابنائي عن دمشق وخانوه ابنائكم. بل لماذا اعتبرني الشاعر دانتي أليغييري مؤلف الكوميديا الإلهية ووصفني بالكافر؟ وتجتمعون اليوم في مدينة لا تبعد كثيراً عن جزيرة إيمرالي مسجون بها من بني قومي قائد فيلسوف اسمه أوجلان؛ تم سجنه لأنه يدعو إلى الأمة الديمقراطية وأن يعيش وفقها الشرق الأوسط بكل قومياته وثقافاته ومعتقداته تحت راية أخوة الشعوب ووحدة المصير والعيش المشترك؛ وأن مفتاح أمن واستقرار ودمقرطة الشرق الأوسط هو حل القضية الكردية حلاً ديمقراطياً. وتجتمعون اليوم وتتنافخون وأحد أبنائي؛ سمتّه والدته على اسمي؛ صلاح الدين ديمرتاش مسجون عند (رئيس) منظمة التعاون الإسلامي بمدة سجنه تصل إلى 140 سنة. من الذي أعدم القاضي محمد؟ ومن الذي أعدم الشيخ سعيد والشيخ رضا؟ ومن هو المسؤول عن موت ملا مصطفى البارزاني؟ ومن الذي قتل عبدالرحمن قاسملو؟ ومن الذي أعدم ليلى قاسم وأطلق النار على ساكينة جانسيز؟ أخبركم بهذه أيضاً هؤلاء القتلى آباء داعش وأبنائه الشرعيين.
قبل أن أخرج: لا أعترف بقمتكم إذْ طالما تم تغييب بني قومي. نظر إلى أحد الضيوف (بعيون زرق وشعر أشقر) ولا أعترف بما يحدث في جنيف طالما تم تغيب بني قومي من الكرد في سوريا.
أنا الناصر صلاح الدين الأيوبي .. أخرج من مؤتمركم ولا أقرّ بما تقرون…. يخرج من القاعة؛ يستوقفه أحد الإعلاميين: الملك العادل الناصر صلاح الدين؛ لقد كلفني جميع إعلاميي العالم بهذا السؤال الوحيد: لو كنت تعلم بأن مثل هذا سيحدث لبني قومك هل كنت ستعدل عما فعلت به في معركة حطين؟ أجابه: الإنسانية هي التي تنتصر؛ هذه فائدة الحروب الشريفة وقيمة الثورات الحقيقيّة. بني قومي لديهم الكثير من الأفكار والكثير من الشجاعة كي ينتصروا. وقد سمعت بأن سجين امرالي قال: التاريخ يؤدي دوراً تراكمياً، إذا ما تم النظر إليه من الجانب الاجتماعي فقط.
الاسلام يخسر وكذا القدس؛ طالما من يتكلم باسمهما شخص متورط بالإرهاب حتى أذنيه كمثل (السلطان) أردوغان؛ هو ومن يشبهه أيضاً، ومن يشبهونه أيضا.
الاجتماعين الاستثنائيين للجامعة العربية، والمؤتمر الإسلامي: هو اعتراف كامل وغير منقصو بإسرائيل أولاً وبدولة فلسطين ثانياً ضمن حدودها الحالية، وما فعلوه لم يتعدى إثارة الكثير من الغبار. وإلّا ما الذي يمنع أن ينعقدوا ويعقدوا ويقرروا ما يشاؤون من قرارات، ولم يتذكروا ذلك حتى بعد قرار نقل السفارة إلى القدس باسبوع، وبعد اصدار القرار ب 22 عاماً؟ بل أين بيانهم الختامي؟ انتهى المؤتمر دون بيان. هل هذا هو البيان في بيانكم؟
يركب الناصر حصانه.
بعض التقارير المؤكدة تتحدث أنه غيّر قبره من دمشق بعد المؤتمرات الأخيرة- الاستثنائية.

Share.

Comments are closed.