رسالة بخط صالح تكشف سر مقتله.. وفيها وصيته للشعب اليمني

0

رسالة بخط صالح تكشف سر مقتله.. وفيها وصيته للشعب اليمني

تداولت مواقع التواصل الإجتماعي، رسالة كتبها الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، بخط يده، حيث تضمنت وصيته الأخيرة لأولاده وللشعب اليمني.
ونشر عضو حزب المؤتمر الشعبي العام، سام الغباري، يوم أمس الأربعاء ( 6 كانون الأول 2017)، على صفحته بموقع “تويتر”، الرسالة التي قال إن “الرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، كتبها بخط يمينه، قبل مقتله، وتضمنت وصية لأولاده وللشعب اليمني بعدم الاستسلام للحوثيين الذين وصفهم بالخونة”.
وأضاف أن صالح، قال في الرسالة “إن وجدتم هذه الورقة فأعلموا أن الوطن غالي ولا يمكن لنا أن نتهاون فيه، وصيتي لأولادي وشعب اليمن أن لا تستسلموا لهذه الميليشيات الإجرامية ولا تسلموا لهم اليمن الجمهوري واجعلوكم كابوس يسرق نومهم”.
وأوضحت الرسالة المنسوبة إلى صالح، سر مقتله من قبل حلفائه الحوثيين السابقين، حيث أشار إليهم بقوله “في هذه اللحظات لا أرى نفسي إلا بين الكثير من الخونة، الذين باعوا اليمن بثمن بخس، تحيتي إليكم أيها الشعب اليمني العظيم، نلتقي في الفردوس الأعلى”.
وعلق الغباري على الرسالة بالقول، إن “هذه الرسالة الأخيرة للرئيس السابق المغدور به علي عبدالله صالح لكل أبناء الشعب اليمني، إنه يتحدث عن خيانات الذين وثق بهم من الهاشميين المستترين الذين تماهوا داخل المؤتمر الشعبي العام، وفي كل مؤسسات الدولة”.
وكان الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، وعدد من قيادات حزبه، قتلوا على يد جماعة “الحوثي” في صنعاء، وذلك بعد أيام من إعلانه فك التحالف مع الحوثيين والانقلاب ضدهم.

Comments are closed.