بالفيديو : آلدار خليل عن السلاح الامريكي الذي يتم الحديث عن استراجعه : تم استهلاكه في الحملة ولم يبقى منه شيء

0

بالفيديو : آلدار خليل عن السلاح الامريكي الذي يتم الحديث عن استراجعه : تم استهلاكه في الحملة ولم يبقى منه شيء

موقع : Xeber24.net
تقرير : أكرم حمو

قال القيادي في حركة المجتمع الديمقراطية ’’ آلدار خليل ’’ في حديث له أُذيع على اثير قناة روناهي الكُردية بأن الأسلحة والذخائر الأمريكية الذي يتم الحديث عنه بأنه سيتم استرجاعه من وحدات حماية الشعب بعد الانتهاء من محاربة داعش ,قد تم استهلاكه في الحملة ولم يبقى منه شيء.
وقال خليل عن التدخل التركي في سوريا عسكرياً , بأن تركيا تحاول قطع الطريق أمام مشروع فيدرالية روج آفاي كُردستاني , وارادت تركيا من تدخلها عسكرياً وبعد الاتفاق مع الجانب الروسي الانتقام من امريكا التي منعتها من المشاركة في حملة تحرير الرقة من يد تنظيم داعش , و الاتفاق الروسي والإيراني , دفعت بالعلاقات بين تركيا وامريكا تتعمق أكثر بشكل سلبي.
واشار خليل بأن تركيا تدخلت في إدلب بقوة عسكرية كبيرة خلافاً على ما كان تم الاتفاق بينها وبين روسيا وإيران , على أن تُدخل تركيا 80 جندياً تركيا إلى إدلب فقط لضمان وقف العمليات القتالية , لكن تركيا استغلت هذا القبول واقامت قواعد عسكرية ,مما اخاف روسيا وإيران بهذه التحركات التركية.
وقال خليل :”بأن التحركات التركية والاسلحة التي ادخلتها إلى إدلب اخافت روسيا , ولم تقم بالحد من تواجد جبهة النصرة في المنطقة , بل كان التدخل التركي دعماً لجبهة النصرة , وقامت بتسليم اسلحة وذخائر لجبهة النصرة وذلك شكل مخاوف لدى روسيا “.
وقال خليل قد تحاول روسيا الضغط على النظام السوري لمطالبة تركيا بسحب قواتها من ادلب بعد تزايد المخاوف الروسية من التواجد التركي.
وعن الاحاديث الإيرانية عن أنها ستحرر إدلب , قال بأن هناك نوع من المنافسة بين إيران ورسيا لذلك تحاول إيران أن تقوم بخرق الاتفاق بين روسيا وإيران وتركيا , وذلك بمحاربة التواجد التركي في أدلب.
وعن التهديدات التركية بمهاجمة آفرين قال خليل :” طبعا هناك تهديدات تركية مستمرة على آفرين , مضيفاً , حتى هذه اللحظة هناك هجمات تركية مستمرة وبالمقابل هناك تحضيرات كبيرة من قبل وحدات حماية الشعب وأهل آفرين للدفاع عنها , وهناك مخاوف تركية من هزيمة سياسية لذلك تراجع حساباتها في شن هجوم موسع على آفرين , حتى لا تتكرر ثورة كوباني وما كسبه الكُرد في كوباني.”
وعن اعلان ايران الحرب على قوات سوريا الديمقراطية قال خليل , بأن هذه التهديدات تأتي بعد قيام قوات سوريا الديمقراطية بتحرير ريف دير الزور والقيام بمبادرة الهجوم , حتى لا تكون في حالة دفاع عن نفسها مقابل هجمات محتملة من النظام شرق وشمال نهر الفرات , وحتى لا تقع البوكمال بيد قوات سوريا الديمقراطية بادرت إيران الى إعلان الحرب على قوات سوريا الديمقراطية في الرقة.
وفي رد من خليل على هذه التهديدات قال خليل :”قبل هذه التهديدات كان النظام السوري يعلن بانهم يريدون التفاوض مع الاكراد , واليوم يهددون الاكراد هذا يدل على المبادرة ليست بيد النظام “.
واكد خليل بأن هذه التهديدات الصادرة من النظام السوري فهي عنجهية ولا يملك النظام شيء بيده حتى يهدد الاكراد وأكرد اليوم ليسوا اكراد السابق ويملكون إرداة وقوة , وأعتبر خليل تلك التهديدات غير مهمة لهم , وأكد بأن النظام لو كان قادراً على شن أي هجوم على الاكراد فليجربوا انفسهم وليروا حالهم كيف سيكون ,القوات التي تدافع عن روج آفاي هي قوة تسطيع حماية ارضها وهي قوة ليست كباقي القوة التي اشتبكت النظام معها سابقاً.
واشار خليل بأن النظام السوري صدق من نفسه بانه يملك الإرادة على مهاجمة الاكراد , قائلا:” روج آفا ليست كما كركوك او شنكال ” هنا شعب يدافع عن ارضه فليجرب النظام وليشن هجومه على الاكراد.
وعن ما صدر من بيان بعد لقاء بين ترامب وبوتين قال خليل :” كلا الطرفين غير جاهزون لدخول في معركة على سوريا , وأنه من مصلحة كلا الطرفين انهاء الحرب في سوريا .”
استمر خليل قائلاً :” فلنفرض أن امريكا وروسيا اشتبكوا ووقعا في حالة حرب , نحن الاكراد في روج آفا لنا علاقات جيدة مع كلاهما ,والتوازنات ستتغير , سابقاً كان هناك خلافات بين روسيا وامريكا نحن ولان لدينا علاقات معهما لم نتدخل فيها , وان اشتبكوا سيكون التعامل والفائدة للاكراد اسهل “.
واشار خليل بأن تركيا تتلاعب وتستفيد من الخلافات بين روسيا وأمريكا , كما أن ايران سيكون هدفاً في هذه المعارك التي قد تحصل بين امريكا وروسيا.
وعن المخاوف من ان يقع اكراد روج آفاي كُردستاني في سيناريو الذي حصل في كركوك , قال خليل :”سؤوال عجيب هذا السؤوال روجافاي كُردستاني ليست كما كركوك , في باشور كوردستان تم اعتماد نظام الحكم على الحكم القومي أما في روج آفا نحن نعتمد على النظام الديمقراطي التعددي يشارك فيه جميع المكونات في المنطقة , في باشور كان هناك فكر ونظام الكوردايتي فقط في المقدمة نحن في روج افا نعتمد على جميع المكونات في ادارة مناطقهم , في باشور كان هناك قوات حزبية نحن في روج افا جميع موكناتها تشارك في تشكيلة القوات العسكرية التي تحمي روج آفاي كُردستاني .”
وفي رده على سؤال عن الحديث الذي يجري بأن امريكا ستعيد الاسلحة والذخائر التي سلمتها لقوات سوريا الديمقراطية و وحدات حماية الشعب والمرأة , قال الدار خليل بأن تلك الاسلحة والذخائر انتهت لانها استُهلكت في الحملة, ولم يبقى شيء منها حتى تُعاد إلى مصدرها.

Comments are closed.