كلماتٌ بألف خطابٍ ومدفع

1

كلماتٌ بألف خطابٍ ومدفع

بيار روباري

كلمات بألف خطابٍ ومدفع
عندما تكون صادقة والقلب هو المنبع
فعلها في مشاعر المرء أعمق وأبعد
لا ينطقها إلا قديرٌ وجريء وصاحب مبدأ
كلمات بألف خطابٍ ومدفع
عندما تكون حقيقية والفؤاد هو المصدر
وتلامس عقل المرء ومشاعره بهدوءٍ دون أن يفزع
لا يملك قولها إلا الحكيم والمثقف
فقولها يحتاج إلى ثقافة ومعرفة لا الزند والإصبع
كما هو الحال في ثقافة القتل والمدفع
فالكلمة الطيبة كالنخلة الهيفـاء تؤتي أكْلها ولا تنضب
فقـل طيبآ ياسيدي وإلا فالسكوت أفضل
فبقولها يُسـمى المرء كالمعــدن الصافي ويلمعَ
تشع على قول الكلمات الطيبة لأنها أكثر فعلآ من المدفع.

10 – 07 – 2017

تعليق واحد