الفصائل الموالية لتركيا تتهم تحرير الشام بالتواطئ مع قوات النظام في ادلب

1

الفصائل الموالية لتركيا تتهم تحرير الشام بالتواطئ مع قوات النظام في ادلب

موقع : xeber24.net

تقرير : دارا مراد

اتهم قيادي في الجيش السوري الحر السبت، “هيئة تحرير الشام” بالاتفاق مع قوات النظام السوري لمنع دخول قوات تركية إلى إدلب شمالي سوريا، وتعطيل اتفاق “تخفيف التصعيد”. وقال القيادي فارس بيوش، إن “تحرير الشام” اتفقت مع قوات النظام على إطلاق الأولى معركة حماة لتعطيل الاتفاق حتى تأجل تركيا دخول قواتها إلى إدلب أو تمنعه بشكل كامل. وأشار “بيوش”، أن روسيا ضغطت على قوات النظام لتنفيذ الاتفاق. بدوره، اعتبر عضو “وفد الفصائل إلى الأستانة”، يحيى العريضي، في حديث مع “سمارت”، أن “تحرير الشام” أعطت روسيا مبررا لقصف إدلب عندما “افتعلت” معركة حماة، بعد انتهاء محادثات “الأستانة” وضم إدلب لـ”تخفيف التصعيد”. وأطلقت “تحرير الشام” و”الحزب الإسلامي التركستاني” معركةضد قوات النظام شمال حماة، في الـ19 من أيلول الجاري، سيطرت خلالها على أربع قرى، لكن قوات النظام استعادتها، ولتهدأ وتيرتها بعد عدة أيام. وتزامنت المعركة مع قصف جوي مكثف لسلاح الجو الروسي وقوات النظام على مناطق سكنية في محافظاتحماةوإدلبوحلب، أسفر عن سقوط مئات الضحايا والجرحى وخروج منشآت حيوية عن الخدمة.

تعليق واحد

  1. وأخيرا يتنافسون على دخول الاحتلال التركي هذه هي المعارضة وأين وصلت ولانستبعد أن يقاتلون من أجل أردوغان لاحتلال إدلب تفووووووووو على شرفكم يااولاد الكلاب نصف مليون سوري قتل وفي النهاية تسلمون ماتبقى من شرفكم لتركيا اعتقد ان هاذا أفضل مافعله المعارضة الذي خانت شهداءها وليطوى صفحة هؤلاء المرتزقة وإلى الأبد

اضف تعليقاً