العفة

0

العفة

العيد في وطني أضرحة
مزركشة بالأحمر القاني
العيد في وطني عشق وفاء
جود وتفاني
يا أيها المغتر لا يغويك الدنيا
فالمجد لا يصنعه الفاني
أدنو صوب التراب المحنى
تيمم بها من الأدرانِ
هنا في وطن الشمس والنور
العيد يأبى الرحيل
هنا في مدن القمح والزيتون
وُلِدَ الْحيَاة من مرارة الْامْتحَان
هنا روج افا الأرض غدت
مقدسة بدم الشهيد مخلدة
في الضمير والوجدانِ
فمن يبغي السمو فقط نهجهم
في العفة معياري وميزاني

ياسر خلف

اضف تعليقاً