سد الفرات: العمل جارٍ على تأهيل السد

0

سد الفرات: العمل جارٍ على تأهيل السد

بعد السنوات التي سيطر فيها تنظيم داعش على مدينة الرقة وبسط سيطرته على مواردها ليدعم ويمول بها مشروعه الخرافي وبعد كل هزيمة يتلقاها التنظيم يعمد لتخريب كل الممتلكات العامة والخاصة من خلال التفجير أو التفخيخ .
وهاهو سد الفرات يعود للعمل من جديد بعد أن حاول التنظيم التخريبي إخراجه عن العمل من خلال تدمير الغرفة الرئيسية للتحكم ومن خلال تدمير الكثير من الآلات.
وبعد أن سيطرت قوات سوريا الديمقراطية على مدينة الطبقة والتي حاولت الحفاظ على السد وإخراجه من دائرة الحرب ، اليوم تبدأ عنفاته بتوليد الطاقة الكهربائية بعد أن تكاثفة الجهود بالعمل الجاد والمتواصل لاصلاحه بأسرع وقت .
تحدث المهندس علي الراوي المدير العام لسد الفرات: نحاول بإمكانياتنا البسيطة إصلاح ما خلفه دمار داعش للسد وتدارك الأعطال التي لحقت بالسد حيث تم تأهيل عنفتين تعملان الآن بسعة 100ميغا واط , وجاري العمل على تأهيل عنفتين أخريين ستدخلان العمل خلال الأيام القليلة القادمة .
ويجري العمل الآن على إصلاح الشبكة الرئيسية للكهرباء التي دمرها داعش وفخخ أبراجها ويتم التواصل مع المنظمات لنزع الألغام لمحاولة تنظيفها لتستطيع الورش التابعة لنا العمل دون خطورة في جميع جسم السد.
استطاعة السد اليوم بعد التأهيل هي توليد 300ميغا واط ستعمل على تغذية أرياف الرقة، ونعمل على ربط سد الفرات بسد تشرين لتوزيع الكهرباء بشكل متساوٍ على المنطقة.

وفي نهاية حديثه بين الراوي أننا نعمل بأقصى سرعة وباستنفارٍ تام للعمل على إصلاح الأعطال في السد والشبكة لتصل الكهرباء لكل منزل في المناطق المحررة.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية

اضف تعليقاً