آلدار خليل: الشعب الكردي في روجهلات يذيب السلاسل والقيود بصرخته

2

آلدار خليل: الشعب الكردي في روجهلات يذيب السلاسل والقيود بصرخته
قال عضو الهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي آلدار خليل، أن الشعب الكردي في روجهلات (شرق كردستان) يذيب السلاسل والقيود بصرخته التي لا تقبل الخنوع والذل ولا الاستسلام ويواجه بإرادة صارمة أدوات القمع والقتل وتجار الدين، منتهكي الحقوق ومحتلي كردستان.
وجاءت تصريحات عضو اللجنة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطية عبر تعليق نشره، بصدد الممارسات القمعية التي يمارسها النظام الإيراني بحق أبناء الشعب الكردي في روجهلات كردستان، على صفحته في مواقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”.
ونص التعليق:

“لا يزال النظام الإيراني يمارس أفظع الأساليب في الاستجابة للحقوق الطبيعية والدستورية للكرد ويمارس الإعدامات والتنكيل والتعذيب بالإضافة إلى الخطف والأمور التي تتنافى مع أدنى معايير القيم الأخلاقية وقوانين المجتمع الدولي ومع ما تربى عليه شعبنا من عدم قبول الهوان.

هذه الإجراءات والانتهاكات باتت الأسباب الرئيسية التي تعتمدها الشعوب من أجل حراكها الثوري ونشاطاتها لرسم معالم الطريق نحو الديمقراطية والحرية التي تراها الشعوب على أنها أدنى ما يمكن التمتع بها في مستقبل قادم مليء بالفراغات والتي تكون موضع صراع فتاك التي تحدثها أنظمة الحكم الشمولي.

لابد لهذه الأنظمة إعادة النظر في ما تقترفه من انتهاك وتتعامل به من إجراءات وأن تعترف بحتمية الاستجابة لمطالب الشعوب في المنطقة ومنهم النظام الإيراني وحقوق الشعوب المسلوبة هناك بما فيهم الشعب الكردي.

تحية للشعوب الثائرة من أجل كرامتها وللشعب الكردي في روجهلات كردستان الذي يذيب السلاسل والقيود بصرخته التي لا تقبل الخنوع والذل ولا الاستسلام ويواجه بإرادة صارمة أدوات القمع والقتل وتجار الدين منتهكي الحقوق ومحتلي كردستان، فلتلتحم روح ثورة قامشلو وكوباني وعفرين مع عنفوان ثوار الحرية في سنندج ومريوان وباوه ومهريبا”.

تعليقان

  1. تحیه لک یا کاک الدار کل الشباب یحب مقالاتک و تحیه من اعماق القلب لکل الاخوات و الاخوه فی یه کیتی پاراستنی ژن وه یه کیتی پاراستنی گه ل ولله انکم مفخره لکل کوردی ولا یمکن ان یکون هناک حرکه بامکاناتکم ان یرظی الکل لا بد ان یکون هناک اشخاص لا یرض و هذا سنت الحیات و کذالک الدیمقراطیه

  2. صحنوم يا مسيوووو الدار خليل ومليون صحنوم ، حينمى انتحرت فتاة كردية فريناز خسرواني هربا من الاغتصاب وسقوطها من المبنى هوتيل وهي تعمل من اجل لقمة العيش لاهلها ، ومن اجل فريناز اندلعت كل مدن كردستان الشرقية وايضا عربا وغيرهم من الشرفاء تظاهرو من اجل دم فريناز ، ولكن للاسف رفاقك يا الدار خليل سكتو المظاهرات لمصالحهم الشخصية والسياسية حزبوية ولمصلحة الفرس الانجاس ايضا ، والان يا الدار تنادي بان يذيب السلاسل والقيود بصرخته ، الصرخة كانت عند الفتاة فريناز وهي معلقة بالنافذة الانتحار من اجل شرفها الكردي الغالي وليس عند تحرك رفاقكم في مهاباد وغيرها على مزاجكم كما يشاء لكم ، اقول لكا يا الدار دماء شرق كردستان ليس مثل روج افا يذهب الى دير ورقة وتشرد الشعب بسبب الحكم المنفرد ، الدار الرب يمهل ولا يهمل ، وسوف تفشلون في كردستان روج هلااااات العظيمة ، والنصر للوطنيين الكرد امثال فريناز الف رحمة ونور عليها ولكل المناضلين الكرد من اجل قضية شعبهم .