جيا ونما نوشيروان مصطفى …

9

جيا ونما نوشيروان مصطفى …

كثر اللغط مؤخرا حول تركة نوشيروان مصطفى رحمة الله عليه , وتناقلت بعض الصحف المحلية وبعض مواقع التواصل الاجتماعي بعض التفاصيل حول هذه التركة.
نشر موقع ( ئاوينه ) الالكتروني امس 29/8/2017 خبرا مفاده ان اولاد نوشيروان مصطفى استولوا على تركة ابيهم . وسوف انقل لكم نص الخبر مترجما عن الكوردية لتوخي الحقيقة والبعد عن التزييف والتزوير والمبالغة في نشر الحقائق وبادلة دامغة.
ئاوينه , سليمانية : ” وفقا لمعلومات صادرة عن ئاوينه , بعد ان تنازلت جرا بنت نوشيروان الوحيدة عن نصيبها لاخوانها جيا ونما , 25/7/2017 بكتاب مرقم 63/48 نصيب شركة وشه ( الكلمه) ويقدر ب 300 مليون يكون من نصيب نما وجيا . هذا في نفس الوقت سجل نوشيروان مصطفى قبل وفاته وفي 2016 قسم من شركة وشه مكون من معمل الاسمنت ( كاسن ) من اسمه لاسم ابنه جيا ” .
” الان اصبح قانونيا نما وجيا ابناء نوشيروان مصطفى يملكون 122 دونم من ارض كردكة زركته , و25% من ارباح اسواق ميترو , و 15% من معمل اسمنت كاسن وقناة كي ئين ئين , وبعض الابنية داخل كردكة زركتة تقدر بعشرات الملايين من الدولارات “.
ان هذا القسام الشرعي هو قانوني مئة في المئة لان ابنائه هم الورثة الحقيقيون لتركة المرحوم نوشيروان مصطفى , لابد بعد وفاة اي انسان ان يؤول تركته الى اولاده وعائلته هذا هو الشرع والقانون اما البعض الذين يصطادون في الماء العكر فمصيرهم الخيبة والخذلان.
الا يستحق منا هذا الانسان التقدير والاحترام له ولعائلته , لقد علمنا ان نقول لا بوجه الظلم والاستبداد وان نقف بوجه الاضطهاد ونصبر على المعاناة حتى يتحقق المجتمع المنشود.
لقد ترك دراسته في اطروحة الدكتوراه في النمسا حيث اكتمل اطروحته ولم يبقى سوى شهور تفصله عن نيله الشهاده ولكنه اٌثر تلبية نداء الواجب والعودة الى كوردستان للدفاع عن ارض وشعب كوردستان ومقارعة العدو الفاشي القمعي انذاك.
وفي نضال الايام الصعبة قدم الغالي والرخيص وافنى سنوات شبابه ووقته وامضاها في جبال ووديان كوردستان يقاتل من اجل الديمقراطية للعراق وحق تقرير المصير للشعب الكوردستاني.
فبدلا من فضح المافيا الحاكمة اسرتي طالباني وبرزاني الذين استولوا على اموال ومقدرات وثروات واراضي كوردستان دون اي وجه حق , والوقوف بوجه هؤلاء المجرمين حقا , نرى البعض من ابناء شعبنا الكوردستاني يلهينا باخبار تركة ورثة المرحوم نوشيروان مصطفى.
لقد كان لنوشيروان مصطفى الفضل الكبير في ايصال البعض من هؤلاء الذين يهاجمون( دون اي مبرر او مصوغ قانوني ودون وجه حق ) في وصولهم الى قبة البرلمان كعضو أو كوزير في رئاسة الوزراء .
اهذا هو رد الاحسان بالاحسان !!! ومكافأته في وصولكم الى اعلى المراتب الوظيفية والسياسية والديبلوماسية !!!.
الحقيقة اننا امام البعض غير الوفي من ابناء شعبنا الكوردستاني الذين يتركون الحرامية واللصوص من حزبي السلطة الاتحاد الوطني والبارتي ويركضون وراء سراب ووهم.
لماذا هؤلاء المتشدقون لم يبتوا ببنت شفة امام نوشيروان مصطفى قبل وفاته ؟؟ حيث كان باسمه قبل ان يحوله الى جيا ابنه , لماذا لم يتفوهوا باي كلمة ؟؟
ببساطة لانهم منافقين سياسيين , يحاولون الوصول الى اهدافهم بطرق غير صحيحة ولكن في الاخير لايصح الا الصحيح.
وينطبق على هؤلاء المثل العربي ” اذا طاح الجمل كثرة سكاكينه “.

خليل كارده

9 تعليقات

  1. ڕيشوان عه‌لی on

    لماذا هؤلاء المتشدقون لم يبتوا ببنت شفة امام نوشيروان مصطفى قبل وفاته ؟؟ حيث كان باسمه قبل ان يحوله الى جيا ابنه , لماذا لم يتفوهوا باي كلمة ؟؟

    يا کاتب هذا المقال المحترم ، هذه الجملة خير دليل علی أنهم کانوا يخافون من نوشيروان ، هل سکوت الناس عن السارق و الظالم ينفي عنه تهمة کونه لصا و ضالما ؟ مقالك ضعيف جدا و دليل إدانة قوي جدا لأبو المليارديرين نما و چيا

  2. کاوه شيخ محسن on

    قال أبو الفقراء قال ، بشرفك هل يوجد فقير في العالم يمتلك تلة ؟ و يتعالج في لندن و يمتلك فيلا في لندن ؟ إرحموا عقولنا

  3. سامان سليماني on

    لعلم الجميع ، نوشيروان مصطفی إستولی علی تلة زرگتة ( گردی زه‌رگه‌ته ) بغير وجه حق و من دون أي سند قانوني ، بکل بساطة أعطی جلال الطالباني هذه التلة من غير أن يکون ملکا للطالباني إلی نوشيروان مصطفی !!! إضافة إلی مبی الرقابة الإدارية في محلة بختياري و هي بناء کبير جدا إلی نوشيروان مصطفی ، و قبل هذا کان نوشيروان يمتلك العديد من المشاريع في السليمانية و ما جاورها ، کمثال نذکر منها التالي : سوبر مارکت زارا في محلقة عقاري الراقية و هي من أکبر و أولی سوبر مارکتات السليمانية ، سوبر مارکت ميترو ، صالة لعبة البوولينغ في الشارع الدائري أو شارع الملك محمود ، معامل آسمنت و إسفلت في بازيان و چمچمال ، مبنی الرقابة الإدارية و تلة زرکتة و کراج حجز السيارات التابعة لدائرة مرور السليمانية ، و تذهب أموال الحجوزات إلی هذا الکراج و منها إلی جيوب والد الفقراء و أولاده و حزبه ، هذه هي حقيقة والد الفقراء نوشيروان مصطفی لمن لا يعرف حقيقته ، الرجل عاش و هو يمثل دور الرجل الفقير المفلس اللذي لا يملك شيئا و لا يسعی إلی المال و مات و قد حول أکبر تلال السليمانية إلی مرقد لقبره و ملك لأولاده من بعده ، طبعا لا أکتب هذا الکلام لکي أقلل من ما سرقه البرزاني و الطالباني و عائلتهما ، أکتب هذا لکي أوضح لکم فقط أن القادة الکورد کلهم يعشقون المال و السلطة و يسعون إليها و لو إمتلك نوشيروان من الرجال و السلاح ما يمتلکه البرزاني و الطالباني ، لسرق أکثر منهما بکل تأکيد ، کلهم من نفس المعدن

  4. غير معروف on

    Thief is nothing but the thief, he is no different from Mafia families of Barzani and Talabani and others from South Kurdistan, 100 % of them are thieves. stop supporting thieves.

  5. كارزان

    أتعجب لمن يؤيد سرقة أموال الجماهير !!!
    هيلمتكول الزعيم الألماني سابق أقتادت إلى المحاكمة بسبب إستخدام بضع مئات الألوف من المارك الألماني وليس بضع مليون في الدعاية الانتخابية ولكن نوشيروان قبضت 10مليون وتل الزركتة من جلال طالباني وكأنهم ملاكين وتجار درجة أولى في سليمانية ….حصول المال من وراء السياسة هي سرقة ونوشيروان سارق مثل طالباني وبارزاني وهذه تركة أخذ من قوت جماهير الكادحة …. أحزاب القومية الرجوازية يدافعون عن مصالح الطبقة الرجوازية ولذلك يعتبرون سرقتهم وفسادهم عمل شرعي ….الآن حركة تغيير أجير لدى أبناء نوشيروان … كل ما دافع عنه نوشيروان هو تنظيم السوق الرأسمالي بشكل حر أي بدون هيمنة الأحزاب وهذا يعني إستغلال العمال والكادحين بشكل منظم وهذا هو نوشيروان وأفكاره … كيف يتجرأ الإنسان يدافع عن نوشيروان وهو مسؤول عن قتل عدد من كوادر حزب الشيوعي العمالي الكردستاني لالسبب بل لإنهم ضد الفساد ودافعوا عن العمال والكادحين …..

  6. عجبا هل هذه ه نهايتك ؟؟؟ من اين ل نوشروان هذه الملايين من الدولارات وتذكرها بكل وقاحة بلا خجل ولا عيب ويتهم الاخرين فوق كل هذا ..عجبا منك ومن مقاتلك !!!
    فقط يجب ان نعرف كم دفع لك على هذه المقالة ؟؟؟ طبعا اعرف وضعك الاقتصادي والصعوبات التي تعيشها وانت في بريطانيا وقلة المساعدات ولذلك تحاول ان تكسب قليلا ولكن ليس على حساب الوطن والامة الكوردية يا هذا …..!!!!

  7. فاتك يا سيد خليل كاردة ان تثني وتمدح اختهم التي تنازلت عن مال الحرام واعطتنا درسا في الاخلاق وتاتي لتدافع عن حق جيا ونما وفاتك ان تذكر ان نوشيروان تعلم من معاوية ابو سفيان كيف مهد لخلافة ابنه يزيد وازال عن دربه عمرو بن العاص ولا احد كان يعلم شيئا عن يزيد سوى شاعرا وملهم نساء وهكذا لم نكن نعلم من هو جيا الا الان خابت امال باشور بالتغيير اذا كان قائد التغيير حرامي

  8. والله عجيبة بكل وقاحة تاتي وتكتب مقالة وتخون هذا وذاك ونوشيروان رحمه الله كان ابو الفقراء اذا كان ابوالفقراء هذه ملكيته لابنيه فمابال ابو الاغنياء كان عليك ان تستحي كلنا يعرف امبراطورية طالباني وبارزاني المالية ولكن ان تقود حركة تغيير ضد الاثنين ومن ثم تخيب امال الشعب الكوردستاني في باشور بان التغيير يمعني التقاسم اذن الى اين يتجه الجيل الشبابي لم يبقى سوى ملالي الجوامع تبا لكم والتذرع الى الله

  9. غير معروف on

    بالمختصر المفيد حرامي .
    يعني ترك الشهاده وبقى حرامي كبير ثروته بالملاييين .
    لو كان حامل الدكتوراه كم كان يكون ثروته اكثر من هذا المبلغ !؟؟؟
    ام التبرير انه لم يتكلموا امام السيد نوشروان ولم يفتحوا فمهمعندما كان حيا يلارزق :فهذا دليل صارخ على مدى الديمقراطيه الموجوده في هذا التنظيم !!!! او كانوا يستفادوا من الكعكه في مجالات اخرى . والله اعلم .
    لقد رسبت يا سيد بدرجة امتياز….

اضف تعليقاً