تجاوزات وعنتريات إبراهيم برو تجاه المجلس الوطني الكردي وحزب يكيتي الكوردي في سويا

14

تجاوزات وعنتريات إبراهيم برو تجاه المجلس الوطني الكردي وحزب يكيتي الكوردي في سويا

الصحفي: عزيز حسو

إن السيد إبراهيم برو رئيس المجلس الوطني الكردي وسكرتير حزب يكيتي مستمر بتجاوزاته وعنترياته اللامحدوة بحق المجلس الوطني الكوردي وحزب يكيتي الكردي في سوريا وبقية الأحزاب، وبهذا الصدد أنني كصحفي ولحرصي على عدالة القضية الكوردية في روج آفا وللدفاع عن شعب روج آفا ومكوناته أبين للأعلام وللمواقع الألكترونية وللأحزاب والمستقلين هذه التجاوزات والعنتريات وبيع القضية الكوردية في روج آفا:
1-السيد إبراهيم برو منذ أكثر من سنة يمنع عقد مؤتمر المجلس الوطني الكوردي وكان من المزمع عقد مؤتمر المجلس الوطني الكردي في 15 آب 2017 وقبلها بشهرين أيضا كان هناك قرار لعقد مؤتمر المجلس ولكن السيد إبراهيم برو بأعتباره جزء من تشكيلة المخابرات الاقليمية وخاصة التركية لأنه يدافع عن مصالح الأتراك وحدودهم فتتدخل هذه المخابرات بأمر من إبراهيم برو من أجل عدم عقد مؤتمر المجلس وبقائه رئيساً للمجلس وسكرتير ليكيتي.
2-السيد برو مستمر بعدم عقد مؤتمر حزب يكيتي الكوردي في سوريا رغم مضيء أكثر من سنة ونصف على عقد مؤتمر الحزب ولكن رغم أصرار قيادة يكيتي على ضرورة عقد المؤتمر بأسرع وقت ممكن لكن إبراهيم برو يهدد قيادة الحزب بالأنشقاق بدعم من مخابرات إقليمية وكان السيد برو مُصر على عقد مؤتمر الحزب خارج روج آفا في هولير أو دهوك لكي يتم تنصيبه سكرتيرا للحزب مجدداً للدورة الثانية بضغط من مخابرات إقليمية ولكن قيادة الحزب رفضت هذا الطلب وأكدت بأنه لا بد من عقد المؤتمر في روج آفا، كما أنه هناك استياء ضمن الحزب وقواعده من تصرفات برو وطالبت القاعدة الحزبية بضرورة عزل برو من الحزب في حال عدم عقد مؤتمر الحزب في الفترة القليلة القادمة.
3-بعد حدوث مشاكل تنظيمية في حزب تيار المستقبل في المانيا وتنحية السيد سيامند حاجو من الحزب من قبل قيادة التيار والذين هم من الأغلبية في التيار، استمر السيد إبراهيم برو وبتصرف شخصي بدعم السيد سيامند حاجو لأن السيد حاجو أمن له ولأولاده وللسيد أنور ناسو اللجوء في ألمانيا وبالتالي فأن السيد برو يعمل لأجندات شخصية بعيدة عن روح الكردايتي حيث يدعم مشاريع وانشقاقات في احزاب خدمة لمصلحته.
4-السيد برو يصرف عشرات الآلاف من الدولارات شهريا من أموال المجلس الوطني وحزب يكيتي في خدمة مصلحته الشخصية وأجنداته دون معرفة المجلس وحزب يكيتي بهذه الأموال حيث أنه يجري زيارات مكوكية لكل من أنقرة ورياض والقاهرة وغيره من العواصم بدون علم المجلس الكردي وحزبه أو مشاروتهم، فالمال الذي يصرف إبراهيم برو يمكن أن يعيش من ورائه عشرات عائلات الشهداء من بيشمركة روج وقوات ي ب ك و ي ب ج الذين ضحوا من اجل حماية كرامة الكرد ومكونات المنطقة، كما أنه سيكون يوم الجمعة في دورتمند- المانيا لحضور عرس ولده البكر بهمن على حساب المجلس وحزب يكيتي.
5-جميع زيارات السيد إبراهيم برو هي فقط من أجل التقاط الصور وهي زيارات ترفيهية وتوهيم الشعب الكردي في روج آفا بأنه يناضل من أجل حقوق شعوب روج آفا ولكنه شخصياً وبضغط مخابراتي يمنع من تشكيل منصة كوردية مستقلة في المعارضة السورية ويعمل على تشويه سمعة حزب الاتحاد الديمقراطي واسايشه لوضعهم على قائمة الأرهاب، كما شوه سمعة المجلس الوطني وحزبه.
6-السيد إبراهيم برو منع مشاركة حزب الاتحاد الديمقراطي والادارة الذاتية في مؤتمر جنيف وبضغط مع الاتراك ولكنه أيضا باع القضية الكوردية وعاش فساداً في المجلس ولم يحقق أي مكسب لشعب روج آفا ولم يلتزم بقرارات الامانة العامة للمجلس كما أنني مقيم في هولير وقريب من الدوائر الضيقة ومضلع على الوضع من قريب وجميع أحزاب المجلس تنشر هذه المعلومات عن برو.
7-السيد برو يشجع الشعب على ترك روج آفا والهجرة إلى أوربا بعد أن نقل اولاده الخمسة على حساب المجلس الى المانيا وبدعم من سيامند حاجو فبدلاً من تأمين المعالجة لجرحى القصف والتفجيرات لأهالي روج آفا يسعى فقط لخدمة عائلته والمقربين منه مثل السيد أنور ناسو.
وفي النهاية لا بد من قيادات المجلس الوطني الكوردي وحزب يكيتي وقواعده الوقوف الجاد على هذه التصرفات والمسائل وعدم السماح لبرو وأمثاله بمصادرة قراراهم السياسي بعنترياته وتجاوزاته وبيع قضيتهم العادلة. كما لا بد للإدارة الذاتية الديمقراطية الوقوف الجاد على تصرفات هذا الشخص الخطير على روج آفا ومكوناتها.

14 تعليق

  1. Amoxicillin And Pseudophedrine For Sinusitis Levitra Einnahme Priligy 30 Mg Or 60 Mg cialis Amoxicillin Reconstitution Viagra Tabletten Frau Usa Rx Pharmacy Viagra Generic