باحثون يكتشفون سببًا محتملًا جديدًا للفصام

822

باحثون يكتشفون سببًا محتملًا جديدًا للفصام

اكتشف باحثون سببًا محتملًا لمرض الفصام الذي يُعَدُّ مرضًا ذهنيًّا يعاني منه نحو 21 مليون شخص حول العالم. وقد يسهم هذا الاكتشاف في تطوير علاجات لهذا المرض في المستقبل.
فهم مرض الفصام

في الوقت الذي يُساء عرض هذا المرض في وسائل الإعلام، يغيّر الفصام حياة أولئك الذين يعانون منه. ويُقدَّر عدد مرضى الفصام بنحو 21 مليون شخص حول العالم، ويظهر عليهم بأوهام الشكّ والهلوسات السمعيّة والبصريّة. وقد تشتدُّ هذه الأعراض لتصبح موهنة للشخص المصاب بها ما يؤثّر على كلّ مظاهر حياته ونشاطاته. ووفقًا لمنظّمة الصحّة العالميّة، يُعَرَّف الفصام بأنّه اختلال عميق في التفكير يؤثّر على اللغة والإدراك والوعي بالذات.

اكتشف فريق دوليّ من الباحثين أنّ هذه الأعراض قد تكون بسبب عيوب في خلايا الدبق العصبيّة التي تدعم الخلايا العصبية وتعزلها عن المؤثّرات الخارجيّة. ووصل الفريق إلى هذا الاكتشاف من خلال تجاربهم على فئران نُمِّي في أدمغتها خلايا دبق بشريّة، وقد ينعكس هذا الاكتشاف مستقبلًا على وسائل تشخيص الفصام وعلاجاته.

وقال ستيف جولدمان من جامعة كوبنهاجن وجامعة روتشيستر «نجحنا من خلال خلايا الدبق النامية في أدمغة الفئران في فهم الدور الذي يلعبه اختلال هذه الخلايا في اضطراب هيكل الشبكة العصبيّة في الدماغ، ما يؤدّي إلى قلق شديد وسلوك غير اجتماعي واضطرابات شديدة في النوم.»

علاجات مستقبليّة

قد يشكل مرض الفصام تحديًا صعبًا للذين يعانون منه، وتزيد مضادّات الذهان التي توصف لعلاجه من صعوبة الأمر، إذ تؤدّي إلى أعراض جانبيّة تتراوح من هياج وأرق شديدين إلى محاكاة أعراض داء باركنسون.

وترهق هذه الأعراض الجانبية للأدوية التقليدية المرضى الذين يتناولون مضادّات الذهان، ما يدفع الكثير منهم إلى إيقاف العلاج وتجنّبه كليًّا. وكما في معظم الأمراض العصبيّة، لا يمكن إرجاع المرض إلى سبب واحد فقط ولا يمكن أيضًا شفاؤه بطريقة علاج واحدة. لكنّ هذا الاكتشاف قد يسهم في الاقتراب من فهم أوسع للمرض واكتشاف علاجات أفضل له.

المصادر: ScienceAlert, psychiatrictimes.com, WHO

822 تعليق

  1. We are a group of volunteers and opening a new scheme in our community. Your site provided us with valuable information to work on. You’ve done a formidable job and our whole community will be thankful to you.