إيران : استقلال كُردستان العراق أمر مرفوض تماما والحديث عن ذلك أمر غير مقبول

817

إيران : استقلال كُردستان العراق أمر مرفوض تماما والحديث عن ذلك أمر غير مقبول
موقع : Xeber24.net
تقرير : هيفين عيسو
على الرغم من أن الأجواء الداخلية غير مهيأة لإجراء استفتاء على استقلال إقليم كُردستان العراق لأن الحزب الحاكم بزعامة مسعود البارزاني يعطل البرلمان في الإقليم , يحاول الإقليم الاستفتاء من اللاجئين من روج آفاي كُردستاني في الاستفتاء بمنعهم من العودة إلى ديارهم , إلا أن حكومة الإقليم تقول نلقى تأييداً على ذلك لكن جميع دول الجوار ترفض الاستفتاء حتى فبعد تركيا إيران ترفضها تماما وحتى الحديث عن ذلك بعد تحرير الموصل أمر غير مقبول .
قال رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، محمد باقري، الاثنين 17 يوليو/تموز، إن استقلال كردستان العراق أمر مرفوض تماما، والحديث عن ذلك بعد تحرير مدينة الموصل أمر غير مقبول.
وأضاف باقري: “بعد هزيمة داعش والإرهابيين التكفيريين في قسم من العراق، وبعد 3 سنوات من الحرب.. من دون أدنى شك لايبدو الحديث عن إجراء استفتاء لاستقال كردستان العراق وفصل قسم من الجسد العراقي أمرا عاديا”.
وأكد أن طرح موضوع الاستفتاء في كردستان العراق سيكون بداية لظهور العديد من الأزمات والتحديات الجديدة في المنطقة قائلا: “هذا أمر مرفوض تماما من قبل جيران العراق، وإن الحفاظ على استقلال ووحدة العراق يصب في صالح جميع الأقليات العرقية والدينية العراقية”.
يذكر أن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني أعلن بعد اجتماعه برؤساء أحزاب كردية في 8 يونيو/حزيران الماضي، عزمه على إجراء استفتاء حول “تقرير المصير” في 25 سبتمبر/أيلول القادم.
هذا ويؤكد عدد من الكُردستانيون يقيمون في إقليم كُردستان العراق وهم من روج آفاي كُردستاني بأن الإقليم تمنعهم من العودة إلى ديارهم وذلك للاستفادة منهم في عملية الاستفتاء المزمع عقدها .

817 تعليق

  1. الاحزاب الكردستانية وعدم تجانس البنية الوطنية والقومية بينهم هو السبب الرئيسي لبقاء الاقليم كانتونيين وبقاء المناطق المستقطعة التي تسمى بالمتنازع عليها (في القانون العراقي) خارج حدود الاقليم، واخذ قرار مصيري بالبقاء مع بغداد او الانفكاك عنه.
    الاتفاق الهش المسمى بالاستراتيجي بين الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي ما هو الا اتفاق لتوزيع الحصص والغنائم والنفوذ، وحجب الحقيقة المرة المخفية تحت سطور ذلك الاتفاق الذي فرض عليهم حينها من قوى دولية وهو بعيد عن إضفاء صفة اتفاق قومي او وطني كما يبادر للذهن. الحلول المنطقية والمستندة على اسس وطنية قومية موجودة ولكن اي من الحزبين الرئيسيين لا يسعيان لتلك الحلول والتي تبدأ بدمج البشمركة والاسايش والمؤسسات الامنية وازالة الحدود بين الكانتونين (هناك حواجز لقوات الامن لكل منهما على طول خط الاتفاق بين كانتون السليمانية وكانتون هولير) عندما تنتهي من حاجز الديمقراطي إذا كنت ذاهبا الى السليمانية يظهر امامك حاجز مختلف وهو للاتحاد، توحيد الموارد الاقتصادية (الديمقراطي يسيطر على المعابر بين بهدينان وتركيا والاتحاد يسيطر على المعابر بين سوران وإيران. وعوائد تلك المعابر تعود الى ادارة كل منهما لا الى خزينة الحكومة الموحدة في هولير.
    وينعكس بدوره على اجزاء كردستان الاخرى وخاصة باكور وروزافا لان روزهلات محمية قليلا من هذه الناحية وهي مازالت تأن من الجروح التي خلفتها تعاون الحزب الديمقراطي الكردستاني -العراق -مع السلطات الايرانية في قمع الثورة الكردستانية هناك. ومازالت جريمة اغتيال سليمان معيني تبحث عمن يكشف تفاصيلها.

    • غير معروف on

      الذي يرغب ان يمتهن ويمارس الكذب والنفاق بأتقان فليتابع .. مدرسة ب ي د وملحقاتها ومن جماهير ( خبر نت 24 ) ..واذا اردت.ان تكون ابوجي يجب عليك اولا : ان تشتم عائلة برزاني 2- ان تتهمهم بالخيانة ٣- ويجب ان تكذب حتى تصدق من نفسك ٤- في حينها تكون الابوطي الاصلي؟؟

  2. لا يمكن لأحد أن يعترض على رغبة الشعب الكردي في إجراء إستفتاء بجنوب كردستان، يخص مصيرهم في العراق. ولكن الإعتراض كان ومازال في شخصنة هذا الإستفتاء من قبل حاكم الإقليم المنتهية ولايته منذ عدة سنوات، والذي يسعى للبقاء بالسلطة مدى الحياة، لكي يستمر في نهب ثروات الإقليم هو وعائلته، دون حسابٍ ورقيب.
    وعودةً الى موضوعنا الأساسي، ولنفترض أجري الإستفتاء وتجدعن المدعو مسعود، وأعلن الإستقلال، فماذا بعد ذلك؟
    برأي إن الوضع في الإقليم لن يتحسن في حال إعلان الإستقلال، فالذي تسبب بحرب داخلية، وتقسيم المجتمع الكردي بشكل عامودي، وقام بنهب ثروات الإقليم وأفقر الناس وتسبب بكوارث إقتصادية له، وحوله إلى مزرعة عائلية وسجن كبير، وفشل في توحيد قوات البيشمركة وقوات الأسايش، ومناهج الدراسية وقانون الأحوال المدنية، والإعلام والتجارة والطاقة. إضافة إلى إغلاق البرلمان، ومنع رئيسه المنتخب من دخول هولير، وغاصب للسلطة، ويعمل أجيرآ لدى سيد الباب العالي، كيف له أن يبني دولة كردية؟ نعم قد يبني المدعو مسعود، مشيخة عائلية على جزء من أراضي جنوب كردستان، يحكمها بأحكام قراقوش، أو أن يبني لنا جنوب سودان جديد في أحسن الأحوال.

    • غير معروف on

      كردو / لولا عائلة برزاني لما كانت الآن اسمك كردو مئتا الف برزانيين دفنوا تحت الارض وهم احياء. اين من هذا. ياصرصور فلفوس؟؟؟ هل كانوا هم خائنين!!! لما كانو يجاهدون في الجبال ببنادق الصيد وفي الكهوف اين كنت من هذا…؟؟ وهم يأكلون الاعشاب والبصل ضد اعتى مجرم في العالم صدام المقبور … اين كنت من هذا ؟؟ انا اعرف اين كنت …في وقتها كردو انت كنت مرتزقا ومخبرا وعميلا للسطة البعث وموظفا مخلصا لهم .. انتم آفة بل سرطان في جسم الكرد عصابات من جميع بلدان العالم وحتى الصين نسخة اصلية من داعش؟؟ مهمتهم الفتنة والتحريض لصالح العدو..

  3. نعم قد يبني المدعو مسعود، مشيخة عائلية على جزء من أراضي جنوب كردستان، يحكمها بأحكام قراقوش، أو أن يبني لنا جنوب سودان جديد في أحسن الأحوال.
    وفي هذا الإطار أود طرح عدة تساؤلات، حول حقيقة الأوضاع الإقليم، ومن بين هذه التساؤلات هي:
    1- مَن سيعلن قيام الدولة الكردية في حال تم الإعلان عنها (وبرأي لن يتم الإعلان عنها، لأن إبن البرزاني يستغل هذه القضية في صراعه الداخلي مع القوى الإخرى)؟
    2- مَن سيحكم هذه الدولة العتيدة؟ وما هو نظام حكمها، ما دام ليس الإقليم دستور دائم، ولم يلتزم إبن البرزاني ببنود الدستور الحالي المعمول به يومآ ما؟
    3- هل ستضم هذه الدولة، محافظة السليمانية وكركوك وشيخان وزمار وقضاء شنكال؟
    أشك في ذلك.
    4- كم جيش سيكون لهذه الدولة وجهاز أمني؟ وهل المدعو مسعود مستعد للتخلي عن ميليشياته المسلحة، لصالح بناء جيش كردي وطني، ولاءه للوطن عوضآ عن العائلة؟
    5- هل ستظل حدود هذه الدولة الموعودة، مقفولة في وجه غرب كردستان؟
    6- ما هو شكل العلاقة التي ستربط هذه الدولة، مع أعداء الكرد وفي مقدمتهم تركيا الطورانية، وإيران الصفوية – الإثنى العشرية؟
    7- هل سيختفي حكم عائلة البرزاني من اقليم جنوب كردستان، ويعود الإقليم لأهله؟
    أشك في ذلك.
    إذا لليوم لا يستطيع إبن منطقة صوران فتح محل تجاري في منطقة بهدينان، والعكس صحيح، ولا نملك جريدة وطنية تقرأ في جميع أنحاء الإقليم، وإذا كان الكردي من منطقة بهدينان لا يستطيع فتح مدرسة، لتعليم اللغة الكردية اللاتينية في منطقة صوران، فعن أي دولة يتحدث هذا المريض والغاصب للسلطة لا أدري؟
    بالمختصر إن إبن البرزاني يبحث عن بناء مجد شخصي، على حساب الشعب الكردي لا أكثر.

    • غير معروف on

      كردو/ فعلا انتم لم تستحوا … لذلك تفعلون وتكتبون ما تشاؤون يا عملاء مافية العصر من كل اللون جنس والآن انكشفت عنكم الغطاء انتم الذين اخطفتم الدمورو وزير خارجية ايطاليا انتم مشهورين بالأغتيالات والقتل والسرقة..

  4. غير معروف on

    اذا لم تستحي فقل ما شئت !
    يبدو ان صاحبة التقرير في نشوه عارمه لان ايران تمانع استقلال كوردستان؟؟؟
    اي دم تجري في عروقك يا بنت ؟الهذاه الدرجه من العمالة والخنوع والخضوع للارادة الايرانيه استسلمت؟اهكذا تأخذك النشوه والابتهاج لعدم قبول دول الجوار اجراء الاستفتاء وبالتالي الاستقلال لكوردستان ؟ الهذه الدرجه تعادين استقلال كوردستان مع عملائك ايران وتركيا ؟من قال لك في يوم من الايام ان الاستقلال تمنح ولا يأخد الا بالدماء الحره الطاهره الشريفه التي تبذل قربانا في سبيلها لا كدمك الفاسد المجرثم بفيروسات العمالة والخيانه والذل والعبوديه ؟ ان من اصروا على اجراء الاستفتاء رجال يؤمنون بشعبهم وان شعبهم كبقية شعوب العالم يستحق الحريه والاستقلال كباقي شعوب العالم
    وا اسفاه على موقع يبتهج على نشر مثل هذه السخافات ؟صحيح نحن مع حرية الراي و التفكير ولكن لا ان ينشر الاكاذيب و روح الذل والخنوع والاستسلام لهكذا تافة على قارعه الطريق
    يبدو ان البعض من المشرفين على الموقع غاصين في العمالة والخيانه حتى الثماله ولم يعد يؤثر فيهم التبيه او النصيحه !! فثياب الخيانة قد لبسوها من زمان ولم يعد الكلمة تنفع!

    • غير معروف on

      ج. جواب/ الذي يدير هذه الموقع التافه عصابات المافي وجند تحت الطلب وشلة مرتزقة.. وياللعار…كم هم فرحون بعدم قبول ايران باستقلال كردستان واستفتاءها ..لماذا المرتزقة خائفون من استقلال كردستان هل؟؟ يخافون ليصبح خنجرا في خاصرتهم !! كما قال الفيلسوف آبو … وهل يخاف هؤلاء الخونة وجند تحت الطلب ان يقطع ايران عن دعمهم ؟؟؟ ام لماذا هذا العداء لتحرير كردستان … هفين عيسو اصبح بوق للعصابات من جميع بلدان العالم كما هو.داعش ؟ خيانتهم بانت في تركيا وسوريا والعراق ؟؟انهم جند تحت الطلب للمربع الامني..

  5. الى هذه الدرجة وصلت التفاهات ومستوى الصحفي للمقالات !!!! يبدو صاحبة المقالة في حالة من الخمر او تاثير الحرارة على دماغها !!! ولكن المؤلم هذا الكم من الكورد الغير قابلين للاستقلال او حتى الاستفتاء على الاستقلال هل وصل الكورد الى هذه الدرجة من الزل والخنوع واسفاه واسفاه على الدم والاصالة واسفاه …

  6. غير معروف on

    انها مرحلة التلاحم و الترابط مهما كان بينكم خلافات اذا كان حقيقة المصلحة الكردية تهمكم… ثم انه الاستفتاء مطلب شعبي و اولوية وكل المواضيع الاخرى ثانوية حاليا .

  7. غير معروف on

    من يديركم و من يوجهكم …؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  8. غير معروف on

    كم عدد الكرد السوريين في كردستان حتى يؤثروا في الاستفتاء ….. احترموا عقول الناس يا مستقلون