مقتل 8 رجال شرطة في سيناء والسيسي يقول هجمات المتشددين تراجعت

0

مقتل 8 رجال شرطة في سيناء والسيسي يقول هجمات المتشددين تراجعت

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مساء يوم الاثنين إن هجمات الإسلاميين المتشددين في بلاده تراجعت بشكل كبير وذلك بعد مقتل ثمانية رجال شرطة ومدني في هجومين بمحافظة شمال سيناء التي ينشط فيها متشددون.

وتشهد مناطق في شمال شبه جزيرة سيناء تزايدا في أعمال عنف يشنها إسلاميون منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في منتصف 2013 بعد احتجاجات حاشدة على حكمه.

وبايعت جماعة متشددة تقود أعمال العنف في شمال سيناء تنظيم الدولة الإسلامية عام 2014 وغيرت اسمها إلى ولاية سيناء. وأعلنت مسؤوليتها عن قتل مئات الجنود ورجال الشرطة منذ ذلك الحين.

وقال السيسي في مداخلة هاتفية مع برنامج تلفزيوني إن مصر بذلت “جهدا كبيرا” في مكافحة هجمات المتشددين.

وأضاف “نحن نجحنا حتى الآن وفعلا المعدلات تراجعت بشكل كبير.”

وذكر السيسي وهو قائد سابق للجيش أن قوات الأمن تمكنت خلال الشهور الثلاثة الأخيرة من ضبط ملايين الجنيهات والدولارات التي تستخدم في تمويل الإرهاب وضبطت أيضا ألف طن من المتفجرات.

وأضاف أنه على مدى السنوات الثلاث الأخيرة “تم تدمير مخازن تحت الأرض في سيناء فيها آلاف الأطنان من المتفجرات تم حشدها على مدى سنوات طويلة.”

لكن السيسي قال أيضا إن مصر “في حرب حقيقية” على الإرهاب ووصف هجمات المتشددين بأنها تحد سيستمر لسنوات.

رويترز

Comments are closed.