محلل سياسي : البارزاني يأمر بالتصعيد الإعلامي ضد حزب العمال الكردستاني لصالح أردوغان

8

محلل سياسي : البارزاني يأمر بالتصعيد الإعلامي ضد حزب العمال الكردستاني لصالح أردوغان

إبراهيم عبدو ـ xeber24.net

مع انتهاء الاستفتاء على النظام الرئاسي في تركيا لصالح أردوغان ،بدأت الآلة الإعلامية التابعة و المسيّرة من قبل الحزب الديمقراطي الكردستاني بتصعيد حملتها العدائية ضد حزب العمال الكردستاني وروج آفا ،حتى لا تكاد تمر أي من برامجها دون التعرض بالتشويه والتحريض ضدهما وقد تعدى الأمر من كونه حرب إعلامية تقليدية بين حزبين كرديين كبيرين وإنما وصل الأمر بالديمقراطي الكردستاني حد التنسيق الكامل والتطابق مع ما تبثه المؤسسات الإعلامية التي تديرها الاستخبارات التركية -الميت ودائرة الحرب الخاصة فيها.
كما أنّ الأمر تعدى الحرب الإعلامية بحد ذاتها ،حيث يشهد الصعيد السياسي تصعيداً مماثلاً ،إذ يتم تداول تصريحات في غاية الخطورة من قبل مسؤولين قياديين في الديمقراطي الكردستاني ضد العمال الكردستاني وما تصريح علي عوني الأخير لوكالة الأناضول التركية إلا مثال صارخ على الانحدار الأخلاقي حيث وصف حزب العمال الكردستاني بالقتلة المأجورين وأنه يتحرك وفقا لأجندة بعض الدول.
حول هذا الموضوع صرّح المحلل السياسي زنار علي حسين لموقعنا بالقول :
ليس خافياً على أحد أن قيادة الديمقراطي الكردستاني رهنت أمرها للدولة وربطت مصيرها بشكل تام مع الرئيس التركي أردوغان وقد لاحظنا مدى الارتباك لديها حين تعرض أردوغان لعدة أزمات في السنوات الأخيرة ،كان من شأنها أن تطيح بنظامه في تركيا وها هي تستعيد أنفاسها بعد أن اجتاز أردوغان مرحلة الخطر نسبياً بعد الاستفتاء الرئاسي.
حقيقة الأمر أن البارزاني حوّل الإقليم إلى ولاية أردوغانية بالمطلق وهو الذي يتحكم بقراره السياسي والاقتصادي والعسكري ،بل ويتحكم الضباط الأتراك بالزيرفاني و البيشمركة وهم من يشرفون على تدريبهم وتسليحهم وتحديد الجبهات التي يجب أن يقاتلوا فيها ،لذلك تعتبر تركيا إنها مشاركة فعلياً بعمليات تحرير الموصل عبر جناح البيشمركة التابعة لحزب الديمقراطي الكردستاني التي يتزعمها مسعود البرزاني!
وأضاف السيد حسين قائلاً , أن تنسيق البرزاني مع الدولة التركية لمجابهة العمال الكردستاني ليس وليد اليوم أو نتيجة الاحداث الجارية في روج آفاي كردستان بل هي حصاد التسعينات عندما كان السيد البرزاني ينسق مع دائرة جيتم , الدولة التركية الخفية , لتصفية كوادر العمال الكردستاني والسياسيين والمثقفيين والكتاب أمثال موسى عنتر , مشيرا أن البرزاني كان يجري إجتماعات مع عبد القادر أيكان ومع قائد الجيش التركي دوغان كوريش ورئيس وكالة المخابرات التركية ميت , مؤكدا علي في حديثه أن البرزاني مازال ذاك البرزاني الذي أستنجد بدبابات صدام حسين لإخراج بيشمركة الاتحاد الوطني الكردستاني من هولير , منوهاً أن قيادات الديمقراطي الكردستاني يصرح بشكل مستمر ضد حزب العمال الكردستاني في محاولة منهم لتشويه صورة الحزب , فتارة يتهمون الحزب بالارتباط مع إيران , وتارة أخرى بالعمالة للنظام السوري.
وأكد السيد حسين بأن الشئ الذي تغيّر في الفترة الأخيرة هو أن زعيم الديمقراطي الكردستاني مسعود البارزاني ،عاد ليستلم دفة هذه الحرب الجديدة بذاته ،بعد أن أمضى سنوات عدة وهو يحاول أن يديرها بواسطة أعوانه وذلك لأن تركيا انتقدت وبشدة في زيارته الأخيرة إلبها ،أداء حزبه في التصدي للعمال الكردستاني سواء في تركيا أو الإقليم وحتى في روج آفا وطلبت منه الوقوف شخصياً على الأمر.
الجدير بالذكر أن البارزاني وكافة القوى الموالية له يحرصون في جميع لقائاتهم السياسية الدولية على اعتبارهم الممثلين الوحيدين للشعب الكردي ولا يجوز لأي شكل من الأشكال اعتبار حزب العمال الكردستاني أو حزب الأتحاد الديمقراطي كممثلين عن الكورد.
الصور لمسعود البرزاني وعبد القادر أيكان (قاتل الكاتب الكردي موسى عنتر وقاتل المئات من الكرد الوطنيين في إجتماعات مع قيادات الدولة الخفية في تركيا) من سنوات التسعينات.

8 تعليقات

  1. ما اكذب من هذا المحلل المنافق وانت سوف تموت هما من حقدك اللئيم يكفي تخوين قاضي محمد ويكفي تخوبن اب الكرد برزاني وقاسملو وبدرخان وشيخ سعيد كلهم خونه ماعدا اوجلا الذي لم يطلق طلقة بحياته كان في دمشق وبعدها في جبل لبنان وليس جبل كردستان ولما قبضوا عليه الاتراك قال ان ام تركيا.مع كل هذا لم اقل خائن . واله عيب عليكم

  2. يا Raman الأممي / روحوا اقطعوا جميع البرزانيين ومعهم مسعود القومجي والله صرعتونا بمسعود تركتم تركيا والعرب ووبشار وايران وتتهجمونا البرزانيين تارة تخونون رمز ابو الاكراد البرزاني الخالد وتارة ولله مسعود اصبح ثري وغني يكفي الترهات الله خلقه قومجي وانتم ابو لينين الاولي
    ولكن انظروا ما اصاب اخوانكم الشوعيون كيف اندثرو وانحلوا

  3. وفي ظل الزيارات البرزانية المتتالية وتعاملها مع الديكتاتور والمجرم أردوغان لا بد أن نعود إلى الماضي ونذكر حاملي النهج القومي البرزاني والكورديتي لكي يعرفوا إلى أين وصل بهم الأمر , أن هذه المرحلة من الأنزلاق والسقوط أدت إلى فقدان الهيمنة القومية والنهج البرزاني على مسار الحركة التحررية الكوردية ووصلت في بعض الحالات إلى درجة الإفلاس السياسي على مستوى كوردستان الكبرى في كافة أجزائها وأدت حاليآ إلى الهم الوحيد المحافظة على إمارات عشائرية عائلية مقابل بيع أو تخلي عن كافة الطموحات الشعب الكوردي في الأجزاء الأربعة –

  4. غير معروف on

    تاريخ الكورد الحديث تبدا مع سروك البرزاني وعائلته المحترمه وهي معروفه للجميع .
    فاين كانت ال ب ي د وال ب ك ك عندما بدا نضال عائلة البرزاني
    اذا اتتك مذمتي من ناقص
    فهي شهادة لي باني كامل

    • غير معروف on

      Anta mitil zibî kamel mikamal w gamil
      Ya wagha al-air. barzani alkhalid kan zalame w ma kan abd al-atrak mitel hal-gahish masud.
      lama alwarda tamout bitkhalif shouka

    • ریبر کمال on

      هذا التأریخ الذی تتکلم عنە، بدأت بالعمالة للساواك و الاطلاعا الایرانیة، و بالاخیر (آش بەتاڵ) و مات في امریکا، و بدأت بعدائاتهم لکل حرکات التحرریة في باکور، الشرق و الجنوب کردستان، و في کل الحالات.

  5. الله يأخذ روحك ياغير معروف وفعلا انت غبر معروف
    بالامس قوات البشمركة وكريلا الابطال معا تصدو العدو الداعشي قرب كركوك ( انت في واد… والسياسة في واد يكفي الشتائم والكلام النابيه

اضف تعليقاً