واقفٌ منقطع الأنفاسِ

0

واقفٌ منقطع الأنفاسِ

حافيَ القدمين
على حافةِ
سكينٍ اغريقيٍّة حادة
طويلة جداً و باردة
معلّقة عالياً في سماءٍ
داكنة يخنقها الدخان الأسود
أشعرُ بقطراتٍ سائلٍة
تداعب قدماي
متيقنٌ إنّها دماء تسيل
لا قطرةً مطر مستفزة
تعاكسني ككلّ شيء !
مهلاً ..
يا إلهي هناك الكثير
من الجموع في الأسفل!
ولكن ..
لم يلاحظني أحد بعد
ولم يسمع أنيني أحد
هناك .. قرب البحر !
سيدةٌ حسناء أعرفها
تشتكي لذرات الرمل
حادثة اختفائي
تصلني كلماتها الحاقدة
ويصلها صمتُ غيابي
فتزيد هي عتاباً
وازداد أنا عذاباً !
بانتظار آخر قطرةِ دماءٍ
قد تكون محظوظة
لتسقط على جبين أحدهم
فتكون خبراً
عن نهاية امرئٍ
استيقظ يوماً
على حافة سكين !

جوان سعدون

Comments are closed.